قائد بالجيش الإيراني: قواتنا تتدرب في سوريا استعدادًا لمواجهة أميركا

قائد بالجيش الإيراني: قواتنا تتدرب في سوريا استعدادًا لمواجهة أميركا

تم – طهران

أكد قائد القوات البرية في الجيش الإيراني، العميد أحمد رضا بوردستان، إن إيران أرسلت عسكريين إيرانيين إلى سوريا للاستفادة من أجواء الحرب والتدريب العملي هناك.

 

وأشار بوردستان إلى أن هذا يرفع مستوى الجيش الإيراني لمواجهة العدو الأصلي المتمثل بالولايات المتحدة الأمريكية.

 

وكشف الجنرال الإيراني في تصريحات إعلامية، أن الجيش الإيراني أرسل مستشارين عسكريين إلى سوريا من أجل التدريب على  العمليات العسكرية المستمرة هناك.

 

وقال بوردستان “تأتي أهمية إرسال قوات ومستشارين عسكريين إلى سوريا، لرفع مستوى القدرات الخاصّة بالعمليات العسکرية للقوات البرية في الجيش الإيراني من أجل مواجهة العدو الأصلي المتمثّل بالولايات المتحدة الأمريكية، من دون أدنى شك”.

 

وأضاف بوردستان أن”الوجود العسكري الإيراني في سوريا سيستمر بقوة، في جميع المجالات، وأن إيران كانت ترسل، في الأعوام الماضية، مستشارين عسكريين من الحرس الثوري فقط، لکن خلال الأسابيع القليلة الأخيرة صدرت الأوامر إلى القوات البرية للجيش الإيراني  بإرسال عدد من العاملين لديها بصفة مستشارين”.

 

وفيما يخص الصواريخ الإيرانية الباليستية، قال بورديشتان إن”رفع مستوى القدرات الصاروخية للقوة البرية الإيرانية مستمر، ولا علاقة له إطلاقا بالاتفاق النووي مع الولايات المتحدة والغرب”.

 

وعن التنسيق بين طهران والقوات الروسية في سوريا؛ قال بوردستان إن “تبادل المعلومات والتنسيق مستمر رغم إعلان موسكو سحب جزء من قواتها من سوريا”.

 

وأضاف: “التنسيق بين إيران وروسيا الاتحادية مستمر بقوته کما كان في السابق، فخروج قسم من القوات الروسية من سوريا لا يؤثر على الدعم اللوجستي للعمليات العسكرية”.

 

وأوضح أن”الطائرات الحربية الروسية لديها القدرة على القيام بالطيران والتحليق، انطلاقا من الأجواء الروسية ومساندة ودعم الوحدات البرية السورية”على حد قوله.

 

وبين المسؤول العسكري أن القوات الإيرانية ستتصدى لأي تهديد  يقترب لنحو 40 كيلومترا من حدود إيران، مضيفاً: “لو شعرنا بوجود أي تهديد على مسافة أربعين کيلومترا من حدودنا، وأراد هذا التهديد التکفيري الاقتراب من حدودنا، عليه أن يتوقع ردة فعل حاسمة من قبلنا. ونوّه إلى أن هذا “يشمل كل الحدود الإيرانية، وليس فقط حدود إيران الغربية مع العراق”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط