مجزرة “مفجعة” جديدة يرتكبها نظام الأسد في بلدة بالا

مجزرة “مفجعة” جديدة يرتكبها نظام الأسد في بلدة بالا

تم – الغوطة الشرقية: واصل نظام الأسد ارتكاب مجازره في حق المدنيين السوريين، وجاء آخرها، الثلاثاء، مجزرة في بلدة بالا في الغوطة الشرقية في ريف دمشق.
وأوضحت وسائل إعلامية: أنّ مدفعية النظام قصفت بقذائف “الهاون” والصواريخ طريق بلدة بالا في الغوطة الشرقية، الأمر اذلي أسفر عن مقتل تسعة مدنيين، بينهم نساء و أطفال، فيما باشرت فرق الإنقاذ بالتعاون مع الأهالي نقل المصابين و الجرحى إلى النقاط الطبية الميدانية، ذات الإمكانات المحدودة جدًا نتيجة الحصار المفروض على المنطقة.
وكانت بلدة بالا شهدت هدوء نسبيًا خلال الأيام الماضية، بعد أن كانت أطرافها جبهات قتال محتدمة بين جيش النظام الذي يحاول اقتحام المنطقة، و قوات المعارضة السورية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط