صحافيو المغرب: القمة الخليجية المغربية رسالة واضحة للعالم

صحافيو المغرب: القمة الخليجية المغربية رسالة واضحة للعالم

تم – متابعات : صرح الصحافي يوسف الحميدي من القناة الثانية المغربية، بأن القمة الخليجية المغربية التي تُعقد اليوم “هي رسالة واضحة للعالم، تنطلق من الرياض، مفادها أن الدول العربية لديها رؤيتها الخاصة في حل مشاكلها”.
وأضاف “هذه الرؤية تنطلق من هدف أساسي، ألا وهو حفظ وحدة واستقرار العرب، وحضور ملك المغرب هذه القمة خير دليل على أهمية هذه الشراكة الاستراتيجية بين البلدين”.
وأردف “رؤية هذه الشراكة تبنى على محورين، أولهما دعم دول الخليج وحدة المغرب، وكذلك دعم المغرب وحدة الخليج، ومواجهة المحاولات التي تهدف إلى زعزعه منطقة الشرق الأوسط، ومكافحة الإرهاب والدور الإيراني المكشوف الذي تحاول من خلاله زعزعة المنطقة وإشعال الفتن”.
وقال “أما الجانب الثاني فيقوم على إطار مؤسساتي، يضع أسس الشراكة بين البلدين في أُطر جديدة، ينتج منها طفرة على مختلف الأصعدة”، مضيفًا “الجانب المهم كذلك هو حرص المغرب وإيمانه بوحدة المصير، والجميع يعرف أن المنطقة الآن برميل متفجر في ساحات عدة، منها سورية، اليمن، العراق وليبيا”.
وبدوره، أكد الإعلامي طارق بن بنهدا من صحيفة “هسبريس” الإلكترونية المغربية، أن القمة الخليجية المغربية الأولى تأتي برسالة قوية من قِبل دول مجلس التعاون، تُظهر فيها أحد أشكال الوحدة العربية، وخصوصًا أن مثل هذه القمم تعمل على تقريب كل أشكال التعاون على مختلف الأصعدة السياسية والاقتصادية والإنسانية.
وأضاف “المرحلة الحالية التي تشهدها المنطقة تحتاج إلى مثل هذه الأقطاب، وخصوصًا أن الجميع يعرف قوة ودور المملكة العربية السعودية المؤثر ودعمه للقضايا الحالية، ولاسيما التي تشهد صراعات كسورية واليمن؛ إذ إن هذه التكتلات تعطي بُعدًا استراتيجيًّا آخر”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط