ضربة قاسمة للبضائع الإيرانية توجّهها خطوط ملاحية عالمية

ضربة قاسمة للبضائع الإيرانية توجّهها خطوط ملاحية عالمية

تم – الرياض: وجَّهت خطوط ملاحية عالمية ضربة كبيرة للبضائع الإيرانية، بإيقاف وصولها للموانئ السعودية، عبر إفراغ حمولتها في موانئ دول مجاورة.

وقالت مصادر جمركية إن “قرار الخطوط الملاحية العالمية يأتي بعد طلب من وكلائها في السعودية وحرصاً على العلاقات بين المستوردين في السعودية والخطوط الملاحية، ما كبد المستوردين في إيران أعباء وتكاليف مالية إضافية خلاف التأخير في وصول البضائع في المدد الزمنية المحددة”.

وأشارت المصادر إلى أن قوة السوق السعودية والنمو وحجم الصادرات والواردات فرضت على الخطوط الملاحية الالتزام بإيقاف إيصال البضائع الإيرانية إلى الموانئ السعودية أو حتى مرور تلك البضائع عبر موانئ سعودية.

وأكدت أن العديد من الخطوط الملاحية أوقفت البضائع الإيرانية المتجهة من أوروبا إلى إيران قبل وصولها إلى السعودية، وفرغت البضائع الإيرانية في موانئ قبل أن تصل إلى البحر الأحمر، ما اضطر المستوردين في إيران إلى نقل البضائع عبر سفن صغيرة بعد قطع السعودية علاقتها التجارية معها نتيجة الاعتداء على السفارة السعودية في طهران والقنصلية السعودية في مدينة مشهد الإيرانية.

وكانت مصلحة الجمارك قد شددت على كل المنافذ الجمركية البرية والبحرية والجوية، بمنع دخول منتجات وسلع إيرانية، أو السماح بالتصدير إليها، كما وجهت المصلحة المخلّصين الجمركيين بالإفادة عن الشك في أي بضاعة واردة أو صادرة تخص إيران، وإجراء اللازم حيال ذلك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط