“داعش” يمنح متطرفيه الأوروبيين “إجازات”

“داعش” يمنح متطرفيه الأوروبيين “إجازات”

تم – لندن

أكدت تسريبات لوثائق تعود إلى تنظيم “داعش” أنه منح عشرات المتطرفين الأوروبيين “إجازات” للعودة إلى بلدانهم، مما يثير مخاوف جديدة من أن التنظيم ربما يخطط للقيام بتنفيذ هجمات جديدة في الغرب، مثل هجمات باريس وبروكسل.

وذكرت مصادر صحافية بريطانية نقلاً عن ملفات مسربة تكشف تحركات التنظيم أن المقاتلين الأوروبيين في داعش يتنقلون بسهولة داخل “الخلافة” وخارجها في سورية، مبينة أن أعداد الأوروبيين المذكورين في الوثائق يفوق عدد الذين تم اعتقالهم بكثير، وأن هذا يثير قلق الجهات الأمنية الغربية.

وأشارت المصادر إلى أن مئات من المقاتلين الأوروبيين في داعش حصلوا على موافقات قادتهم في الفترة ما بين 2013 وأواخر 2014 للعودة إلى بلدانهم.

وأضاف عبر وثائق: أسماء المقاتلين وأدوارهم ضمن جماعاتهم وتاريخ خروجهم من مواقع التنظيم ومنطقة العبور وسبب المغادرة، مشيرة إلى أن إحدى وثائق المغادرة تعود إلى مقاتل فرنسي، وقد كتب قائده أن سبب المغادرة أن لدى المقاتل “مهمة يجب أن يكملها”، بينما تم منح مقاتل بريطاني يطلق على نفسه اسم “أبو بكر” تصريح مغادرة “للقيام بعمل” في يوليو 2014 دون أن يحدد مكانه، كما أنه لم يأخذ معه جوازه البريطاني.

وذكر أحد المقاتلين في طلب المغادرة أنه سيسافر إلى “ليبيا لترتيب الأمور لداعش “، بينما قال مقاتل آخر كان أكثر تحديداً إنه تم تكليفه بعمل في تركيا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط