الأمير محمد بن سلمان يرعى مؤتمرًا عالميًا لحلول القيادة

الأمير محمد بن سلمان يرعى مؤتمرًا عالميًا لحلول القيادة

تم – الرياض : أكد ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، رعايته للمؤتمر العالمي لحلول القيادة والسيطرة –بناء القدرات المحلية- والذي تنظمه جامعة الملك سعود بالتعاون مع وزارة الدفاع في المدة من 19-21/7/1437هـ ؛ ذلك في رحاب جامعة الملك سعود.
وقدم رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر الدكتور عبدالله بن شرف الغامدي، نيابة عنه وعن زملائه أعضاء اللجنة المنظمة لأعمال المؤتمر العالمي لحلول القيادة والسيطرة، شكره وتقديره لراعي الحفل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، لتفضله ورعايته للمؤتمر، بحسب مصادر صحافية.
وقال الغامدي: لا شك أن هذه الرعاية تدل على حرص سموه الكريم على تفعيل الشراكة بين أقطاب صناعة المعرفة (الجامعات والصناعة ووزارة الدفاع)؛ ذلك إدراكا من سموه بأهمية هذا المؤتمر الذي يرمي إلى استشراف مستقبل أنظمة القيادة والسيطرة التي تمثل القلب النابض للعمليات الميدانية للقوات المسلحة، وكذلك إثراء لشراكة حقيقية بين قطاعات الوزارة المختلفة والباحثين في الجامعات والخبراء في الصناعة، يتم من خلالها تبادل الرؤى والخبرات والتجارب للانتقال نحو الجيل الجديد من انظمة القيادة والسيطرة والأمن السيبراني.
وأوضح أن المؤتمر يمثل أحد المبادرات المنبثقة عن مذكرة التفاهم التي وقعت مؤخراً، بين وزارة الدفاع والجامعة؛ حيث تقوم من خلاله الجامعة بتقديم البحوث وتنظيم الفعاليات وتطوير المنتجات الابتكارية دعما لتوجهات الوزارة في الانتقال لمرحلة جديدة في تطوير أنظمتها في مجال أنظمة القيادة والسيطرة المتقدمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط