“إف بي آي” تدفع أكثر من مليون دولار لفك شيفرة هاتف “آيفون”

“إف بي آي” تدفع أكثر من مليون دولار لفك شيفرة هاتف “آيفون”

تم – متابعات : أكد مدير مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي “إف بي آي” جيمس كومي، أول من أمس، أن الوكالة دفعت لقراصنة معلوماتية أكثر من مليون دولار لفك شيفرة هاتف “آيفون” استخدمه أحد منفذي اعتداء سان برناردينو.
وعند سؤال كومي في منتدى “آسبن” للأمن في لندن حول المبلغ الذي دفعه الـ”إف بي آي” لقاء خدمات جهة ثالثة لاختراق الهاتف، أجاب “الكثير، أكثر مما سأجنيه في الفترة المتبقية لي في وظيفتي وهي سبع سنوات وأربعة أشهر”.
بالاستناد إلى راتب كومي المدرج بنحو 14.900 دولار في الشهر، فإن الرقم يفوق 1.3 مليون دولار لعملية فك الشيفرة التي لم تعلن نتائجها بعد.
وكان سيد فاروق مع زوجته تاشفين مالك أقدما على قتل 14 شخصًا في مطلع ديسمبر في سان برناردينو في ولاية كاليفورنيا، قبل أن تقتلهما الشرطة.
ورفعت السلطات الأميركية دعوى لإرغام “آبل” المصنعة لـ”آيفون” على فك شيفرة هاتف أحد منفذي الاعتداء إلا أن الشركة رفضت.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط