أوباما يتبادل رسائل سرية مع طهران لترتيب لقاء مع خامنئي

أوباما يتبادل رسائل سرية مع طهران لترتيب لقاء مع خامنئي

 

تم – واشنطن :كشفت تقارير إعلامية أميركية أخيرا، أن الرئيس الأميركي باراك أوباما، وجه رسالتين سريتين أحدهما للمرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، والثانية للرئيس الإيراني حسن روحاني، طلب فيهما توفير الأجواء المناسبة للقاء يمكن من خلاله العمل على حلّ الصراع في سوريا واليمن.

وأفاد موقع “واشنطن فري بيكون” المقرّب من المحافظين الجدد في الولايات المتحدة، بأنّ القادة الكبار في إيران لم يحددوا بعد موعداً لإجراء اللقاء بين أوباما وروحاني، بسبب الخلافات بين أطراف داخل النظام الإيراني على الموضوع، مشيرا إلى صلة ما تجمع بين الاجتماع الأخير لرئيس البنك المركزي الإيراني  مع وزير الخزانة الأميركي  والتمهيد للقاء أوباما وروحاني، كما أشار إلى علاقة لقاء وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، ونظيره الأميركي، جون كيري، في نيويورك بالأمر أيضا.

إلى ذلك تحدث موقع “سحام نيوز” الإصلاحي الإيراني، عن رسائل أرسلها أوباما إلى المرشد والرئيس الإيراني في أواخر مارس الماضي لطلب التباحث حول القضايا الخلافية في منطقة الشرق الأوسط ، موضحا أن أوباما كشف في هذه الرسائل عن رغبته في حل القضايا العالقة في سوريا والعراق واليمن بالتشاور مع الإيرانيين قبيل انتهاء ولايته.

فيما كشفت مصادر إيرانية، أن الرئيس روحاني اجتمع مع المرشد الإيراني للتباحث حول فحوى الرسالتين، حيث قال روحاني في هذا اللقاء ردا على سؤال خامنئي حول طلب الرئيس الأميركي لعقد اللقاء بينهما، بأنه يعتبر الأمر إيجابيا ومن شأن هذا اللقاء أن يحل أزمات المنطقة بحضور إيران، كما سيزيد من تأثير إيران في حل الأزمات الإقليمية.

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط