يؤدي لخفض الجودة مصانع الخرسانة تواجه عقبة ابتعاد مواقع المشاريع

يؤدي لخفض الجودة  مصانع الخرسانة تواجه عقبة ابتعاد مواقع المشاريع

 

تم – الرياض: أثر الحصول على الأراضي المناسبة بشكل سلبي على مصانع الخرسانة الجاهزة في المملكة، حيث حد ذلك من قدرتها على المحافظة على خصائص المنتج وتوصيله إلى مواقع المشاريع في الوقت المحدد، إذ يعتبر الوقت العامل الحاسم في جودة الخرسانة وصلاحيتها، وبالتالي فإن قرب المصنع من موقع صب الخرسانة هو أساس جودة الخرسانة، فضلاً على تعطيل إنجاز المشاريع التنموية في مختلف مناطق البلاد.

ودعا مستثمرون في هذا النشاط، بحسب مصادر صحافية، لتخصيص مناطق تجمع لمصانع الخرسانة الجاهزة كي تكون قريبة من النطاق العمراني للمدينة، على أن تغطي جهاتها الأربع؛ كي لا يفقد المنتج جودته المحددة في ساعتين، بحسب الاشتراطات الدولية، مع الأخذ في الاعتبار بالشروط البيئية.

وأشار رئيس اللجنة الوطنية الفرعية للخرسانة الجاهزة في مجلس الغرف السعودية رامي التركي، إلى أن صعوبة توفر أراض لمصانع الخرسانة الجاهزة فاقم معاناة المستثمرين في هذا النشاط، في الوقت الذي تشير فيه لائحة الاشتراطات والمعايير الفنية الصادرة من وزارة الشؤون البلدية والقروية إلى تخصيص أراض لمصانع الخرسانة الجاهزة بحسب المواقع المناسبة لأماكن المشاريع تكون داخل المدن وموزعة في أربع جهات من المدينة، مع الأخذ في الاعتبار بالامتداد العمراني.

وأشار إلى أنه بحسب هذه اللائحة، يجب على كل أمانة توفير أراض للمستثمرين في هذا القطاع، وهو ما لم يحدث في الشكل الكامل، لاسيما في المدن الرئيسة، إذ يتعلل مسؤولو الأمانات بعدم وجود أراض، وبالتالي تمارس الكثير من المصانع نشاطها في أماكن غير مرخصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط