قادة الجيش الإيراني يتخبطون بسبب المعارك في سوريا

قادة الجيش الإيراني يتخبطون بسبب المعارك في سوريا

تم – متابعات : بعد أقل من 24 ساعة على نفي قائد الجيش الإيراني الجنرال عطا الله صالحي مشاركة جيشه في معارك سوريا، أعلن مساعد شؤون التدريب في القوة البرية للجيش الإيراني العميد كمال بيمبري، أن الجيش يقاتل جنبًا إلى جنب مع الحرس الثوري في سوريا، بأوامر من القائد العام للقوات المسلحة المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي.
وكشف بيمبري أن “الجيش الإيراني وصل إلى مرحلة من القوة التي أوكل إليها القائد العام للقوات المسلحة الحضور في مهام استشارية”، في إشارة إلى حضور وحدات خاصة من اللواء 65 المعروف بالقبعات الخضر، في معارك حلب، منذ بداية شهر نيسان/ أبريل الجاري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط