الفرد في السعودية يستهلك من المياه نحو 256 ليتراً كل يوم

الفرد في السعودية يستهلك من المياه نحو 256 ليتراً كل يوم

تم – الرياض : أكدت المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة في السعودية تقديرها لمتوسط نصيب الفرد من المياه بنحو 256 ليتراً كل يوم، حيث يزايد استهلاك المياه في السعودية بمقدار 7.5 ضعف خلال الفترة من العام 1980 إلى 2000.
وصل إنتاج محطات التحلية في السعودية العام 2015، إلى 1107 ملايين متر مكعب من المياه المحلاة كل عام، ما جعل السعودية تحتل الصدارة عالمياً في هذا المجال.
واكتسبت هذه الصناعة في السعودية أهمية خاصة، وذلك لندرة الموارد المائية العذبة، وأصبحت تحلية المياه المالحة الخيار الاستراتيجي، وتوسعت البلاد في إنشاء محطات التحلية على الساحلين الغربي والشرقي.
وأشارت إحصاءات إلى أن هناك 17 دولة في العالم تواجه ندرة مطلقة في المياه، وتعد السعودية من أعلى خمس دول في العالم معاناة في ندرة المياه. وتحتم البيئة الصحراوية للسعودية التعامل مع الماء بوصفه «المورد الحرج» الأول من بين المواد الطبيعية في البلاد.
وضخت السعودية عشرات البلايين من الريالات على المشاريع التي تنفذ في كل أرجاء البلاد، إضافة إلى تنفيذ شبكة كبيرة من خطوط الأنابيب لنقل المياه المحلاة إلى الجهات المستفيدة. وأقيمت على شبكة خطوط الأنابيب محطات لضخ المياه إلى خزانات تجميع رئيسة، إلى جانب محطات لخلط المياه المحلاة بالمياه الجوفية ومحطات طرفية.
وأفادت إحصاءات رسمية أصدرتها وزارة المياه والكهرباء، بأن تركيب أدوات ترشيد المياه في المنزل توفر في الاستهلاك بنحو 40 في المئة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط