“الإدعاء العام” يواجه شقيقين تخابرا لإيران باعترافات مصدقة

“الإدعاء العام” يواجه شقيقين تخابرا لإيران باعترافات مصدقة

 تم – الرياض: واجهت هيئة التحقيق والادعاء العام اليوم الأربعاء، شقيقين ضمن الخلية المتهمة بالتخابر لصالح جهاز الاستخبارات الإيرانية بأقوالهما المصدقة شرعا والتحاليل الفنية لأجهزتهما الحاسوبية التي استخدمت في بعث التقارير المشفرة لعناصر المخابرات الإيرانية وما تحتويه من ملفات تمس النظام العام للبلاد.

 

وقالت مصادر صحافية، إن المحكمة الجزائية المتخصصة واصلت جلسات عرض الأدلة ضد أعضاء خلية التجسس، وذلك بمثول المدعى عليهما الخامس والتاسع، إذ أنكرا أمام رئيس الجلسة القضائية ما اتهما به ليواجههما ممثل هيئة التحقيق والادعاء العام بعرض الأدلة.

 

وسبق أن طالب المدعي العام في جلسات المرحلة الأولى لتوجيهه التهم ضد أعضاء خلية التجسس المرتبطة بجهاز المخابرات الإيرانية المكونة من 32 متهما (30 سعوديا وأفغاني وإيراني) بالقتل بحق 28 من عناصر الخلية، جميعهم سعوديون عدا عنصر يحمل الجنسية الأفغانية.

فيما، اختلفت مطالباته في المتهمين الأربعة المتبقين (ثلاثة سعوديين، وإيراني) بعقوبات تعزيرية شديدة زاجرة لهم رادعة لغيرهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط