مستشارون أميركيون في #العراق لمنع انهيار الدولة 

مستشارون أميركيون في #العراق لمنع انهيار الدولة 

تم – بغداد:وصل مستشارون سابقون في وزارة الخارجية الأميركية إلى بغداد أمس الثلاثاء، بهدف تقييم الأوضاع في البلاد وتقديم المشورة المطلوبة بهدف عدم خروج الأوضاع هناك عن نطاق السيطرة.

وأكدت مصادر مطلعة أن أهم النصائح التي قدمها هؤلاء المستشارون هو الإبقاء حاليا على  الرئاسات الثلاث دون تغيير في مقابل التوجه إلى ما أطلقوا عليه الدولة العميقة والمتمثلة بسلسلة الكوادر الوسطى التي هي أم المصائب في العراق من درجة وكيل وزارة فما دون بوصفهم هم من يسيطر على الدولة وكلهم مرتبطون بأحزاب وقوى وميليشيات، وبالتالي فإن تفكيك هؤلاء والعمل على تغييرهم أولا من شأنه أن يكون المفتاح الحقيقي للتغيير الذي يجب أن يتم من خلال وزراء من طبقة التكنوقراط السياسي.

وأوضحت المصادر أن هؤلاء المستشارين التقوا معظم القادة المؤثرين في العراق وحصلوا على تعهدات لإنهاء اعتصام البرلمان، لكن هذا لم يحصل حتى الآن لا سيما أن نوري المالكي (زعيم دولة القانون) كان قد تعهد بسحب نوابه المعتصمين لكنه تراجع عن هذا التعهد، مضيفة أن ذلك يكشف عن أزمة حقيقية داخل المعتصمين، حيث إن الغالبية ينتمون إلى زعامات أبرزهم نوري المالكي وإياد علاوي وهو ما يجعل رئيس البرلمان سليم الجبوري مطمئنا إلى النتائج؛ لأنه من بين نحو 120 نائبا من المعتصمين حاليا ليس هناك أكثر من 20 نائبا من المستقلين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط