المياه تعود تدريجيًا إلى أحياء أبوعريش بعد 15 يومًا من الانقطاع

المياه تعود تدريجيًا إلى أحياء أبوعريش بعد 15 يومًا من الانقطاع

تم – أبوعريش : شهد عدد من أحياء محافظة أبو عريش عودة المياه تدريجيًا مساء أمس الثلاثاء، وذلك بعد أن تسبب خلل في محبس تابع لتحلية المياه بإحدى قرى وادي جازان في انقطاع المياه عن مدينة جازان ومحافظاتها الجنوبية “أبو عريش – صامطة – الطوال – أحد المسارحة”، وعدد كبير من القرى التابعة لها؛ حيث فشلت حينها فرق الصيانة التابعة لمحطة التحلية في إصلاح الخلل الذي تسببت به السيول منذ ١٤ يومًا.
وشكا أهالي محافظة أبوعريش أصحاب وايتات المياه بعد أن فتحوا سوق السوداء بأسعار تتجاوز ٢٠٠ ريال، أو الانتظار أيامًا عدة للحصول على صهريج للشرطة، في ظل صمت إدارة المياه بالمنطقة.
وتبين أن الخلل الذي تسببت به السيول كان في أحد المحابس المغذية لمدينة جازان ومعظم المحافظات الجنوبية؛ حيث فشل الفنيون التابعون لتحلية الشقيق في إصلاح الخلل منذ ١٤ يومًا؛ حيث تباشر الموقع عدة فرق، ولكن ما أعاقهم هو عدم وجود معدات متخصصة لهذا الخلل.
وكانت محافظة جازان تعيش أزمةً خانقة في المياه بعد توقف مياه المشروع عن الدفع لخزانات الأحياء بشكل كامل؛ ما جعل معظم السكان يلجؤون لشراء الصهاريج من السوق السوداء بأسعار تتجاوز ٢٠٠ ريال، أو الانتظار لأيام عدة للحصول على صهريج.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط