قرى الشريط الحدودي غريقة “سيول اليمن”

قرى الشريط الحدودي غريقة “سيول اليمن”

تم – جازان : تسببت السيول المنقولة من اليمن، بقطع الطرق بين قرى الشريط الحدودي التي شهدت أمس أمطارًا غزيرة مصحوبة بعواصف وموجة غبار وسالت على إثرها أودية ليه وخلب والدحن.
وأدت العواصف إلى قطع التيار الكهربائي عن العديد من قرى الحرث لمدة تزيد على ثلاث ساعات، خصوصًا في قرى أم التراب والمحطة وأم الحجل والمعرم.
كما أغلقت الانهيارات الصخرية طرق جبال سلا والعبادل، ومنعت السكان من العبور لساعات عدة، فيما تدخلت فرق الدفاع المدني والبلدية لفك الخناق عن العابرين.
وأغلقت المستنقعات والمياه التي خلفتها الأمطار بعض الشوارع والمحلات التجارية في كل من الأحد والدغارير، بينما تجمعت مياه الأمطار في شوارع قرى أبوحجر.
وأشار المتحدث باسم الدفاع المدني بجازان الرائد يحيى القحطاني، إلى أن مركز القيادة والتوجيه تبلغ عن جريان سيول منقولة في أودية ليه وخلب وتعشر وضمد، إذ أرسلت دوريات السلامة لتلك الأودية لرفع تقرير عن السيول وتنبيه المواطنين والمقيمين، وكانت تمر بمجراها الطبيعي.
وذكر القحطاني أن فرق الدفاع المدني بالعارضة باشرت بلاغا عن وجود جثة متحللة تطفو بمياه راكدة بمجرى وادي هرابة شمال قرية مجعيرة التابعة للعارضة، إذ تم انتشالها من قبل الفرقة ونقلها للمستشفى بواسطة سيارة نقل الموتى وتسليم الحالة للشرطة.
وبين أن فرق الإنقاذ تمشط وادي قصي الممتد لوادي صبيا للبحث عن مفقود جرفته السيول التي شهدتها المنطقة أخيرًا.
وكانت سيول ضمد جرفت مركبة وطمرتها بالكامل في وقت نجا فيه قائدها وركابها وقطعت الطريق الرابط بين ضمد والقمري واحتجزت المركبات على الضفتين، وسط مطالبات بتنفيذ جسر ينهي أخطار السيول عبر الوادي.
من جهة أخرى، دشنت جمعية البر الخيرية بضمد حملة مساعدات عينية ومادية للأسر المتضررة من الأمطار والسيول التي تعرضت لها قرية المشوف بالشقيري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط