التيار الصدري يضغط على الجبوري لتوجيه التعديل الوزاري

التيار الصدري يضغط على الجبوري لتوجيه التعديل الوزاري

تم – بغداد:عقد مجلس النواب العراقي جلسته الاعتيادية برئاسة سليم الجبوري بحضور 172 نائبا من أصل 328 نائبا، حيث قاطع نواب الجلسة بانتظار قرار المحكمة الاتحادية حول شرعية رئاسة الجبوري لجلسات البرلمان من عدمها، تزامنًا مع دعوة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، إلى تنظيم اعتصام أمام المنطقة الخضراء وسط بغداد، للضغط على الحكومة ورفض اعتماد المحاصصة الحزبية والقومية في إجراء التعديل الوزاري الجديد.

وقالت مصادر صحافية إن الرئيس الجبوري ونائبيه رفعوا دعوى قضائية ضد بعض النواب المعتصمين، لإضرارهم بالمال العام، وتكسيرهم موجودات المجلس، مشيرة إلى أن جدول أعمال الجلسة خلا من أية إشارة لاستكمال أعمال التصويت على ما تبقى من تشكيلة الحكومة المختارة من قبل رئيس الوزراء حيدر العبادي، ومبينة أن العبادي طلب تأجيل عرضها ليوم غد.

وحسب المصادر، صوت أعضاء المجلس على تشكيل لجنة للتفاوض مع النواب المعتصمين، للاستماع إلى مطالبهم لغرض الاتفاق على موقف موحد، يحافظ على تماسك وحدة البرلمان، كما صوت المجلس على اعتبار قضاء سنجار مدينة منكوبة وقبول استقالة النائب عن ائتلاف دولة القانون حسن السنيد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط