رؤية 2030 تنهي مفهوم الاقتصاد الريعي المعتمد الأرض

رؤية 2030 تنهي مفهوم الاقتصاد الريعي المعتمد الأرض

تم – الرياض:أنهت رؤية 2030، التي تشكل خريطة لأهداف المملكة في التنمية والاقتصاد لـ 15 عامًا مقبلًا مفاهيم قديمة ظلت تستند على الاقتصاد الريعي المعتمد على ما تنتجه الأرض نحو الاقتصاد الإنتاجي الذي يعتمد على ما ينتجه الإنسان.

وحددت رفع نسبة الصادرات غير النفطية من 16% إلى 50% على الأقل، من إجمالي الناتج المحلي غير النفطي، في تحرك ميداني من ولي ولي العهد رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية الأمير محمد بن سلمان، لتقليص فوارق الاعتماد على الأرض وخيراتها، والاعتماد على الأيدي السعودية في الإنتاج.

ورفع ولي ولي العهد، شعار اقتصاد مزدهر، واستثماره الفاعل، للتخلص من الفكر الاقتصادي التقليدي، والحد من ثقافة الاعتماد على الأرض، أكثر من الاعتماد على اليد والعمل، بهدف القضاء على مجتمع قد يفرز إلى طبقات عليا ودنيا، ما يجعل الفرص تنعدم أمام الطبقات الدنيا، ويؤدي إلى سيطرة الطبقات العليا على الاقتصاديات، فيما بددت الرؤية كل مخاوف خبراء الاقتصاد العالمي، من أن دول الخليج والعالم العربي ستواجه في الأعوام العشرة القادمة، «قنبلة ديموغرافية موقوتة»، بسبب ارتفاع نسبة البطالة بسبب الاقتصاد الريعي.

وفي السياق ذاته، ارتفع عدد المصانع في المملكة نحو 6871 مصنعا، بحجم استثمارات يقدر بتريليوني ريال، يعمل بها نحو 935 ألف عامل، وتوقع وزير التجارة زيادة حجم النمو في الاستثمار وعدد المصانع ما بين 2-6 % خلال الأعوام الخمسة القادمة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط