#البحرين تطيح بـ١١ إرهابيًا هاجموا قرية كرباباد وقتلوا #محمد_تنوير

#البحرين تطيح بـ١١ إرهابيًا هاجموا قرية كرباباد وقتلوا #محمد_تنوير

تم – المنامة

ألقت أجهزة الأمن التابعة لوزارة الداخلية البحرينية، القبض على 11 متهمًا في العملية الإرهابية التي شهدتها قرية كرباباد بتاريخ 16 أبريل 2016، والتي استهدفت دورية أمنية باستخدام القنابل الحارقة، ما أسفر عن استشهاد الشرطي محمد تنوير وإصابة اثنين آخرين بإصابات خطيرة.

وأوضحت الداخلية في بيان لها  أن فرق مسرح الجريمة والأدلة الجنائية والفرق الأمنية المعنية كانت قد انتقلت إلى الموقع فور تلقي غرفة العمليات الرئيسية بلاغًا بالعملية الإرهابية، حيث بدأت بتحديد مسرح الجريمة ومعاينته ورفع الأدلة ومباشرة أعمال البحث والتحري والتي أسفرت عن تحديد هوية الجناة جميعًا والقبض على عدد منهم.

وذكرت أن التحريات تتواصل للكشف عن ملابسات هذه الجريمة الإرهابية والتي توافرت فيها صفة سبق الإصرار والترصد والقبض على بقية العناصر المتورطة بارتكابها وتقديمهم للعدالة.

وأورد بيان الوزارة أسماء المتهمين في القضية كالتالي:

أولًا: المتهمون الرئيسيون الذين قاموا بالتخطيط والتجهيز والمشاركة في تنفيذ العملية الإرهابية، وهم:

(1) حسين علي مهدي جاسم، طالب جامعي ، مقبوض عليه

(2) أحمد فؤاد عباس العبار ، عاطل وحاصل على الثانوية العامة، مقبوض عليه

(3) عبدالله سعيد جاسم علي، موظف بشركة قطاع خاص، هارب ومحكوم في قضايا شغب وتخريب

(4) ميثم علي إبراهيم يوسف، حارس أمن بمؤسسة خاصة ، هارب ومطلوب

ثانيًا: المتهمون الذين شاركوا في أعمال المراقبة ورصد تحركات الدوريات الأمنية

(1) حسن علي حسن علي، طالب ثانوي،  مقبوض عليه

(2) يونس محمد إبراهيم سلمان، سائق بشركة قطاع خاص ، مقبوض عليه

(3) فاضل عباس علي موسى، طالب ثانوي ، مقبوض عليه

(4) حسين عبدالمجيد إبراهيم أحمد، طالب ثانوي ، مقبوض عليه

ثالثًا: المتهمون الذين قاموا بتصوير العملية الإرهابية

(1) غريب إبراهيم هلال علي، عامل فني بشركة خاصة ، مقبوض عليه

رابعًا: المتهمون الذين قاموا بتهريب العناصر الإرهابية وإخفاء الأدلة المادية للجريمة

(1) سيد أيمن محسن أمين ، طالب ثانوي، مقبوض عليه

(2) السيد علي محسن أمين ، طالب جامعي ، مقبوض عليه

(3) السيد أمين حسن محمد ، طالب جامعي ، مقبوض عليه

(4) مرتضى خليل إبراهيم خليل ، سائق في شركة خاصة ، مقبوض عليه

وأشار البيان إلى أن المقبوض عليهم أقروا بارتكابهم الجرم المشهود من خلال توزيع الأدوار فيما بينهم وقيام البعض منهم بمراقبة تحركات الدوريات الأمنية وآخرون بالإعداد والتجهيز واستهداف الدورية بالقنابل الحارقة، بينما قام أحد عناصر المجموعة الإرهابية بتصوير العملية.

وباشرت الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية، اتخاذ الإجراءات القانونية المقررة، وإحالة القضية إلى النيابة العامة، لينال مرتكبو هذا العمل الإرهابي القصاص العادل وليكون ذلك ردعًا للآخرين، مؤكدين في الوقت ذاته على مواصلة الجهود لتعزيز الأمن في أنحاء البلاد كافة، والتصدي لكل ما من شأنه تهديد أمن وسلامة المواطنين والمقيمين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط