إدارة المرور تعمل على تطوير النظام المروري وعقوباته

إدارة المرور تعمل على تطوير النظام المروري وعقوباته

تم – الرياض

أكد مدير الإدارة العامة للمرور اللواء عبدالله بن حسن الزهراني، أنه يجري الآن دراسة نظام المرور لتطويره وتطوير العقوبات المقررة على المخالفين، مشيرًا إلى أن الإدارة العامة للمرور تعمل على تطبيق الأنظمة المرورية المعمول بها في المملكة وفقًا لنظام المرور الصادر في العام 1428هـ.

وأشار اللواء الزهراني أن هناك 11 مخالفة تتعرض للسلامة المرورية يتم التعامل معها بحزم، وبدأت إدارات المرور في المملكة تطبيقها على أرض الواقع من خلال تكثيف الضبط الميداني لرجال المرور والتصدي للتجاوزات الخطرة كافة.

وفيما يتعلق بالدراجات النارية المرورية ونجاح تجربتها في العاصمة، أوضح مدير عام المرور أن الدراجات المرورية تم تعميمها على محافظات المملكة كافة، وسيتم زيادة أعدادها وتكثيف تواجدها خلال الفترة المقبلة، مشيرًا أن نتائج الدراجات النارية كبيرة وأسهمت في فك الاختناقات المرورية ومباشرة الحوادث خاصة في الشوارع والطرقات التي تشهد كثافة عالية في أعداد السيارات من خلال سرعة الانتقال في المواقع بين السيارات وسرعة رصد المخالفات.

وأعلن مدير عام المرور أن الفترة القريبة المقبلة ستشهد البدء في تطبيق منع أي سيارة خليجية أو ترانزيت المغادرة عبر منافذ المملكة من الخروج إلا بعد سداد المخالفات المرورية كافة؛ حيث يجري العمل حاليًا مع مركز المعلومات الوطني ووزارة المالية لاستكمال آلية التشغيل في المنافذ كافة.

وعن إيقاف الخدمات المرورية عن متجاوزي السرعة المحددة بين اللواء الزهراني، أنه تم إيقاف الخدمات عن عدد من متجاوزي السرعة فوق 160 كلم، وذلك بعد استيفاء الضوابط والأنظمة كافة وفقًا لنظام المرورية وفي مقدمتها التواصل مع المخالف هاتفيًا ومن خلال الرسائل، وفي حالة عدم التجاوب يتم إيقاف الخدمات حتى يراجع إدارة المرور ويتم تطبيق الأنظمة بحق المخالفين.

وعن التأمين وما تم التوصل إليه مع الجهات ذات العلاقة بشؤون التأمين على المركبات، أوضح اللواء الزهراني أن هناك فرق عمل تدرس وضع آلية التأمين على المركبات بناء على تعليمات من سمو ولي العهد وزير الداخلية ومتابعة مدير الأمن العام مع شركاء فيما يخدم مصلحة المواطن.

ونفى اللواء الزهراني أن تكون إدارات المرور في المملكة تصدر أرقامًا تشير إلى الخسائر المادية المترتبة على الحوادث المرورية، مبينًا أن جهاز المرور يصدر إحصائيات أعداد الحوادث المرورية فقط، مضيفًا أن ما يصدر من أرقام تشير إلى خسائر إنما هي دراسات واجتهادات من جهات لا علاقة للمرور بها.

وناشد مدير عام المرور قائدي السيارات إلى أهمية الالتزام بالأنظمة والتعليمات الهادفة إلى حفظ الأرواح والممتلكات والحد من الحوادث المرورية التي تشكل هاجسًا مقلقًا لأي مجتمع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط