الرياح تقتلع لعبة ترفيهية في #جازان والعناية الإلهية تنقذ طفلتين

الرياح تقتلع لعبة ترفيهية في #جازان والعناية الإلهية تنقذ طفلتين

 

تم ـ إسماعيل الحكمي ـ جازان: أنقذت العناية الإلهية طفلتين من موت محقق، إثر اقتلاع الرياح الشديدة التي شهدتها منطقة جازان يوم أمس، بالونة هوائية ترفيهية، بكورنيش جازان الجنوبي، أثناء لعبهما داخلها.

وارتفعت العبة الترفيهية، عشرات الأمتار عن مستوى الأرض، لتسقط على الطريق العام، ما أسفر عن إصابة إحداهما بإصابات خفيفة.

وأوضح والد الطفلتين، في تصريح صحافي، أنّه أثناء التنزه بأسرته بكورنيش جازان الجنوبي، حاول إدخال السعادة في نفوس طفلتيه، وسمح لهما باللعب داخل البالونة الهوائية الضخمة، التي تنتشر مثيلاتها على طول الكورنيش، وأثناء ذلك هبت موجة الغبار والرياح الشديدة، لتقتلع اللعبة من الأرض، والفتاتين داخلها”.

وأشار إلى أنّه “هرعت إلى الطفلتين لإخراجهما، لكني تأخرت”، مبيّنًا أنّه “سرعان ما اقتلعت الرياح البالونة ورفعتها عن مستوى الأرض عشرات الأمتار، من ثم ألقت بهما في وسط الطريق العام، الذي كان لله الحمد خاليًا من السيارات”.

وأضاف “أُصيبت إحدى بناتي بإصابات عدة، ولله الحمد حالتها الصحية في تحسن”، مبديًا استغرابه من غياب وسائل سلامة، والتثبيت المحكم لهذه الألعاب.

وكشف أنَّ “جميع الألعاب الترفيهية، الممتدة على طول الكورنيش الجنوبي في جازان، لا يوجد لها ترخيص من قِبل أمانة”، مبرزًا أنه “على الفور بعد سقوط البالونة هرب مالكها, خوفًا من أن يتعرض لأي مساءلة قانونية”.

 

4  1 (1)2

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط