وكالة الاستخبارات الأميركية: لا علاقة للسعودية بهجمات سبتمبر

وكالة الاستخبارات الأميركية: لا علاقة للسعودية بهجمات سبتمبر

 

تم – واشنطن

قال مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية “سي آي إيه” جون برينان إن لجنة التحقيق في هجمات سبتمبر، خلصت لعدم وجود دليل على دعم الحكومة السعودية كمؤسسة أو كمسؤولين أو كأفراد ماليا لتنظيم “القاعدة”.

 

وحذر برينان في تصريحات إعلامية، من أن الكشف عن الـ28 صفحة السرية من التحقيق الخاص بهجمات الحادي عشر من سبتمبر خطأ كبير، لأنها تحتوي على معلومات غير دقيقة ولم يتم التأكد من صحتها التي قد تُستغل في محاولة للزج بالسعودية في هذه الهجمات.

 

وأكد أن المعلومات في تلك الصفحات لم يتم فحصها أو التأكد من صحتها، مشيرًا إلى أن الكشف عن المعلومات الموجودة بتلك الصفحات سيعطي ما يشبه “الذخيرة” لأولئك الذين يرغبون في ربط الهجمات “الإرهابية” بالسعودية.

 

وفي سياق متصل، اعتبر جون برينان، أن تصفية زعيم تنظيم “داعش” الملقب بـ “أبو بكر البغدادي” سيكون لها تأثر كبير على التنظيم الإرهابي.

 

وحذر من أن داعش ليس منظمة كبرى بل ظاهرة ليست موجودة فقط في سورية والعراق بل في ليبيا والنيجر ودول أخرى، لافتا إلى أن خلايا وفروعا للتنظيم خارج معاقله. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط