هل يطيح اقتحام نقابة الصحافيين المصريين بوزير الداخلية؟

هل يطيح اقتحام نقابة الصحافيين المصريين بوزير الداخلية؟

تم – القاهرة

تحقق نيابة منطقة شبرا مع الصحافيين المصريين عمرو بدر ومحمود السقا، الاثنين، بحسب ما أعلن نقيب الصحافيين المصريين، يحيى قلاش.

وطالب قلاش بإقالة وزير الداخلية اللواء مجدي عبدالغفار وتحمله المسؤولية كاملة عن اقتحام مقر نقابة الصحافيين مساء الأحد، واعتبر أن اقتحام النقابة يعد المرة الأولى في تاريخها، وقال إنه تصرف غير مسؤول.

كما ناشد نقيب الصحافيين في تصريحات صحافية أمام نقابة الصحافيين أن يتدخل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي شخصياً لحل هذا الأمر ووضع الأمور في نصابها، لأن الأمر بلغ ذروته، وستكون له تداعيات خطيرة إن لم يتم تداركه، وأوضح قلاش أنه لا يمكن قبول هذا الأمر على أي نحو.

كما احتشد عدد من الصحافيين على سلالم النقابة احتجاجا على اقتحام مبنى النقابة وللتضامن مع الصحافيين المحتجزين.

وقال قلاش إن مجموعة من 50 فردا من قوات الأمن اقتحمت نقابة الصحافيين وألقت القبض على الزميلين عمرو بدر ومحمود السقا، مضيفا أنها” إهانة للبلد وسمعتها ولنقابة تمثل الصحافة والحريات“.

وواصل قلاش، في مداخلة هاتفية لأحد البرامج الفضائية، الإشارة إلى وجود تحديات داخلية وخارجية، والتأكيد على أن الأمن لن يحل جميع المشاكل.

وقال إن هناك 27 صحافيا محبوسا بعضهم ينفذ أحكاما قضائية وبعضهم على ذمة قضايا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط