إسبانية: كانيدا يقود ثورة في النصر على خطى كرويف

إسبانية: كانيدا يقود ثورة في النصر على خطى كرويف

 

تم- أحمد صلاح الدين: ألقت صحيفة “صوت غاليسيا” الإسبانية الضوء على تأهل فريق النصر إلى المباراة النهائية لكأس خادم الحرمين الشريفين، عقب الفوز على الاتحاد 3-1، السبت الماضي، مبرزة جهود المدير الفني راوول كانيدا، في تحقيق هذا الفوز الكبير.

الصحيفة المهتمة بأخبار مقاطعة (غاليسيا) حيث ولد كانيدا عام 1969، قالت في تقرير لها اليوم الإثنين، إن المدرب الإسباني يقود “ثورة صغيرة” داخل جدران النصر، مستنداً إلى نظرية الأسطورة الراحل يوهان كرويف (تحقيق النتائج من خلال الأداء الفني الرائع) التي أضاء بها المدرب الهولندي الطريق لبرشلونة، ونفذها غوارديولا من بعده، فوصل إلى الكمال الكروي.

وأشارت إلى أن كانيدا، استطاع حين قاد النصر أول مرة (2014)، أن يخلص الفريق السعودي من أسلوب اللعب المباشر السائد في المنطقة، على حد تعبيرها، مبيّنة أنه أقيل من دون أسباب واضحة، “قبل أن يعود إلى الفريق ليصحح مساره فيما تبقى من الموسم الجاري، وهو الآن يسير نحو لقبه الأول بأحد أعرق الأندية في منطقة الخليج العربي”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط