الهواتف الذكية تهدّد البراعم بالحول

الهواتف الذكية تهدّد البراعم بالحول

 

تم ـ دراسات: كشفت دراسة طبية، أجراها باحثون من كوريا الجنوبية، أنَّ استخدام الأطفال المفرط للهواتف الذكية يمكن أن يكون مدمرًا لعيونهم. وأبرز الباحثون أنَّ الأطفال الذين يستخدمون الهواتف المحمولة بكثرة على مقربة من أعينهم معرضون لخطر الحول.

وعثر الخبراء في مستشفى الجامعة الوطنية شونام، في سيول، على صلة بين استخدام الهواتف الذكية والحول المؤقت، بعد فحص 12 طفلا، تتراوح أعمارهم بين 7-16 عامًا، استخدموا هواتفهم لمدة 4-8 ساعات يوميًا.

وأوضح الباحثون أنَّ “الأطفال يقربون الهواتف في حدود ثمانية و12 بوصة من وجوههم، مما يعني أن القرب أيضًا يمكن أن يكون سببًا في ذلك”، مشيرين إلى أنَّ “الحول نادرا ما كان يتم تشخيصه في كوريا الجنوبية، ولكن هو الآن أكثر انتشارًا”.

واستطاع الأطباء عكس الأعراض لدى تسعة من الأطفال، عن طريق التوقف عن استخدام الهاتف المحمول لمدة شهرين، فيما أوصوا أيضا المستخدمين بالحد من الوقت الذي يستغرقونه في التحديق بشاشة الهاتف لمدة لا تزيد عن 30 دقيقة في اليوم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط