فنان ينقل الحرب إلى مدن العالم لينقل للناس مأساة “حلب”

فنان ينقل الحرب إلى مدن العالم لينقل للناس مأساة “حلب”

تم – متابعات : دشّن فنان مجهول مبادرة لمناهضة الحرب على سورية، حيث صمم عددًا من الصور تعبر عن مشهد تخيلي لحالة الدمار في العالم مثلما يحدث في سورية، حتى يحث العالم على الشعور بما يحدث في سوريا.

ونشر الفنان على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” منشورًا قال فيه “أنا أعيش في مكان ما على هذا الكوكب، وأنا لا أنتمى إلى جنسية معينة لأنني لا أؤمن بالحدود الجغرافية، وهي عبارة عن تخيلك بلدك وكأنها سورية تحت عنوان: إذا لم يكن يحدث في بلدك فهذا لا يعني أنه لا يحدث في بلد آخر.. فكّر في سورية”.

ويقول إن الفكرة جاءته عندما رأى كيف تجاهل العالم الحروب التي تحدث في جميع أنحاء العالم، ويتعاملون مع مشاهد الحرب في سورية على أنها مجرد مشاهدة فيلم أو مشاهد يجرى على شاشات التلفزيون، موضحًا أن كل هذا فقط لأنه لا يحدث في بلدانهم، لأن القتلى ليسوا أسرهم، لأن المنازل المدمرة ليست ملكًا لهم، لأن النساء المغتصبات ليست زوجاتهم، وذلك ببساطة لأنهم فقط لا يعيشون هناك.

وأشار إلى أنه “كان من الضروري أن أحمل الحرب في حياتهم من خلال خلق صور عالية الجودة باستخدام فوتوشوب، وذلك لمساعدة الناس ليروا مدنهم في حالة من الحرب والدمار، لمساعدتهم على تخيل كيف أنها سيئة، يحثهم على مساعد هؤلاء الناس والتفاعل مع ما يجرى من انتهاكات ضد الإنسانية”.

وأنهى كلامه على صفحته الشخصية قائلاً إنه لا ينتمي إلى أي حزب سياسي، وأنه يعتقد أن السياسة هي السبب في كل حرب في العالم.

v c d f

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط