أهالي ينبع النخل يريدون حلًا لأزمة “سد الفرعة”

أهالي ينبع النخل يريدون حلًا لأزمة “سد الفرعة”

تم – ينبع النخل : طالب أهالي مركز ينبع النخل، الجهات المختصة بسرعة معالجة وضع سد الفرعة الواقع بمركز ينبع النخل، ورفع الطمي وتنظيف حوض السد، الذي كوّن كلسًا أصبح حاجزًا بين الأرض والماء.

وشددوا على ضرورة عدم فتح عبارات السد إلا إذا زاد الماء عن الحاجة؛ حتى يتحقق الغرض الذي صمم من أجله السدّ، مشيرين إلى أن الوضع الحالي يمنع الاستفادة منه وقت هطول الأمطار الغزيرة وجريان السيول المنقولة.

وقال بعض المواطنين إن “سد الفرعة التابع لمحافظة ينبع تكلف ملايين الريالات، وكان الغرض منه هو حفظ المخزون المائي والاستفادة منه، ولكنه أصبح ممراً للماء وليس مقراً، وأهدرت المياه التي من أجلها أنفقت الدولة المال الكثير”.

وأضافوا “نطالب بمحاسبة المتسبب في إهدار هذه الثروة التي كان يمكن أن تعود بمردود على مخزوننا المائي”.

جدير بالذكر أن سد الفرعة يعدّ من أكبر السدود بمنطقة المدينة المنورة، وكان قد تأسس عام 1402هـ في عهد الملك فهد بن عبدالعزيز .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط