لغز يحيّر أطباء #باكستان.. طفلان يعملان على الطاقة الشمسية

لغز يحيّر أطباء #باكستان.. طفلان يعملان على الطاقة الشمسية

تم – إسلام آباد : يعيش الأطباء في باكستان، حالة من الريبة سبب لغز طبي شكله طفلان باكستانيان يعانيان من حالة غريبة، حيث يعيشيان حياتهما الطبيعية نهارا، لكن مع غروب الشمس يفقدان القدرة على الحركة أو الكلام.

وأطلق الأطباء على الطفلين شعيب وعبد الرشيد أحمد، 13 و 9 أعوام، لقب “الطفلان الشمسيان”، نظرا إلى نشاطهما الكبير أثناء فترة النهار، لكنهما يدخلان فيما يشبه حالة الإغماء بمجرد الغروب، ولا يعودان سيرتهما الأولى إلا مع شروق الشمس في اليوم التالي.

وأوضح أستاذ الطب بمعهد باكستان للعلوم الطبية جاويد أكرم، أنه “لا يعرف ما السبب وراء ما يحدث للطفلين اللذين زارهما في المستشفى”، مضيفًا “أخذنا هذه الحالة تحديا، ويقوم أطباؤنا بالفحوصات الطبية لتحديد لماذا يبقى الطفلان نشيطين نهارا لكنهما لا يستطيعان فتح أعينهما أو الكلام أو تناول الطعام عندما يحل الظلام”.

وقال أكرم إن الحكومة تقدم رعاية طبية مجانية للأخوين شعيب وعبد الرشيد، القادمين من أسرة فقيرة، كما أنهما يخضعان لفحص طبي مكثف في العاصمة إسلام آباد، وأرسلت عينات دم لهما إلى متخصصين في الخارج لإجراء مزيد من الفحص. مضيفا أن الباحثين أخذوا يجمعون أيضا عينات من التربة والهواء من القرية التي تقطنها أسرتهما.

تعليق واحد

  1. عندهما مس من الجان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط