الموافقة على إنشاء 10 محاكم للتنفيذ في مناطق عدة بالمملكة

الموافقة على إنشاء 10 محاكم للتنفيذ في مناطق عدة بالمملكة

تم – الرياض : أبدى المجلس الأعلى للقضاء موافقته على إنشاء 10 محاكم للتنفيذ بمختلف المناطق بالمملكة، بغية تطوير العمل القضائي وتسهيل إجراءات تنفيذ الأحكام القضائية وتسريع إجراءات العدالة الناجزة، وتشمل محاكم التنفيذ المزمع إنشاؤها محكمة تنفيذ في مدينة تبوك، محكمة تنفيذ بمحافظة الطائف، محكمة تنفيذ بمحافظة سكاكا، محكمة تنفيذ بمدينة نجران، محكمة تنفيذ بمدينة حائل، محكمة تنفيذ بمحافظة الأحساء، محكمة تنفيذ بمدينة جازان، محكمة تنفيذ بمدينة أبها، محكمة تنفيذ بمحافظة خميس مشيط، ومحكمة تنفيذ بمحافظة الخبر .
وتباشر محكمتا التنفيذ في مدينة تبوك ومحافظة الطائف، مهام عملهما اعتبارًا من غدٍ الأحد الموافق 1/8/1437هـ، بعد صدور موافقة المجلس الأعلى للقضاء على إنشائها في جلسته الماضية، وتتكون محكمة التنفيذ في مدينة تبوك من أربع دوائر قضائية، ومحكمة الطائف من خمس دوائر قضائية.
وأكد الأمين العام للمجلس الأعلى للقضاء، والمتحدث الرسمي الشيخ سلمان بن محمد النشوان، أن إنشاء هذه المحاكم جاء لما تقتضيه مصلحة العمل، ولما يشكله قضاء التنفيذ من ثقل في العملية القضائية وللنجاحات التي حققها قضاء التنفيذ، حيث أعطى قاضي التنفيذ صلاحيات كبيرة عجلت بتنفيذ الأحكام المختلفة الصادرة من محاكم الدرجة الأولى، ما أحدث نقلة نوعية في المؤسسات العدلية، وجعل المجلس الأعلى للقضاء يوجه بدراسة إنشاء محاكم للتنفيذ في مختلف مناطق المملكة وفق خطة زمنية محددة .
وأضاف “لعل من الخير والتفاؤل أن هذا القرار توافق مع رؤية المملكة 2030 حيث سيساهم قضاء التنفيذ بلا شك في دعم الرؤية وأهدافها من رسوخ مبادئ القضاء وسرعة تنفيذ الأحكام بمهنية عاليةً تحقيقاً للعدالة الناجزة “.
وأوضح النشوان أنه لا يخفى على المتابعين للشأن العدلي ما جرى من تنفيذ الأحكام الصادرة في قضايا المساهمات العقارية المتعثرة، وغيرها مما كان له الأثر في نفوس المساهمين وعودة حقوقهم، وأموالهم بفضل الله عز وجل، ثم بفضل تطور قضاء التنفيذ وآلياته، التي واكبت التقدم الاقتصادي في بلادنا المباركة.
وأكد أن المجلس الأعلى للقضاء بتوجيهات من رئيس المجلس الشيخ الدكتور وليد بن محمد الصمعاني، وبقية أصحاب المعالي والفضيلة أعضاء المجلس يعمل على إنشاء محاكم للتنفيذ بمختلف المناطق بالمملكة ودعم العمل القضائي وتلمس احتياج المحاكم والقضاة، والتنسيق مع وزارة العدل في ذلك لخدمة المرفق العدلي، حتى يستطيع تحقيق أهدافه التي يسعى إليها .
واختتم تصريحه بتقديم الشكر الجزيل لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد -حفظهم الله-، على العناية التي يجدها مرفق القضاء والدعم اللامحدود، الذي يلقاه من لدن ولاة أمر هذه البلاد المباركة، سائلًا الله تعالى أن يحفظ بلادنا من كل سوء ومكروه، وأن يوفق ولاة أمرنا لما فيه خير البلاد والعباد إنه سميع مجيب .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط