محافظ هيئة تقويم التعليم يشيد بالتغييرات الملكية الجديدة

محافظ هيئة تقويم التعليم يشيد بالتغييرات الملكية الجديدة

تم – الرياض : تقدم الدكتور نايف بن هشال الرومي محافظ هيئة تقويم التعليم، بالشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، لحرصه على تعزيز أدوار هيئة تقويم التعليم .
وأكد أن الأوامر الملكية التي أصدرها، تحقق مقاصد رؤية “السعودية 2030 “، التي اعتمدها مجلس الوزراء أخيرًا.
وقال إن الأمر الملكي المتضمن تعديل اسم “هيئة تقويم التعليم العام” ليكون “هيئة تقويم التعليم”، وتنقل إليها المهام والمسؤوليات المتعلقة بنشاط تقويم وقياس التعليم العام والعالي في “وزارة التعليم”، و”المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني”.
وتابع “الأمر الملكي تضمن أن تدمج مع الهيئة كل من الهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الأكاديمي، والمركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العالي، ومركز التقويم والاعتماد التقني والمهني”.
وأكد أن هذه الأوامر أوجدت هيكلة جديدة لإدارة الدولة لتكون داعمة للخطط والبرامج التي تشتمل عليها “الرؤية”، لقيادة الوطن في مدارج المستقبل.
وشدد على أن الهيئة في هيكلتها الجديدة ستعمل وفق استراتيجية مهنية وعمل مؤسسي، وهدفها منصب على تجويد وتقويم التعليم في بلادنا.
وقال الرومي إن هذه الهيكلة الجديدة من شأنها تركيز رسالة الهيئة برؤية أوسع للتعليم بدلًا من حصرها في التعليم العام.
وأشار الرومي إلى أن المهام والمسؤوليات التي أسندت إليها ستكون قوة دفع جديدة لتمضي الهيئة في خططها الاستراتيجية وتجويد الأداء.
واختتم الرومى قائلًا “منسوبو الهيئة عاقدون العزم على الوفاء بمتطلبات التكليف الجديدة، وليكونوا جميعًا عن حسن ظن القيادة بهم، والثقة في إمكاناتهم”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط