سعوديات يشهد لهن التاريخ

سعوديات يشهد لهن التاريخ

تم – الرياض : سجلت المرأة السعودية خلال 300 عام مضت، وتحديدًا منذ بداية قيام الدولة السعودية، حضورها في المشهد السعودي.

الأستاذ المشارك الدكتور حصة الهّذال، بقسم التاريخ في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، أضاءت كمؤرخ على صورة المرأة السعودية في التاريخ القديم، اتجاه المرأة الطبيبة، المرأة المحاربة، المرأة المعلّمة، وحتى المرأة التي تسلّمت مقاليد الحُكم، بأكثر من إمارة في المملكة العربية السعودية، من خلال إشرافها على المتحف الوطني، المتوقع الانتهاء منه في وقت قريب، سيقدم نموذجًا يليق بتاريخ المرأة السعودية وإنجازاتها عبر التاريخ، لافتة كمهتمة بهذا التاريخ “أرى من الضروري تسليط الضوء على الدور الفاعل للمرأة السعودية، الإعلام السعودي ظلم تاريخ المرأة السعودية وأسماء كبيرة مازالت مغمورة ولا أحد يعرفها ونحن كمهتمين نتحمل مسؤولية ذلك”.

  1. 1. هناء المغربي – المنطقة الشمالية

عملها: وضعت اللبنة الشعبية الأولى لتعليم المرأة، قامت ببناء مراكز لتعليم المرأة على حسابها الخاص، متحدية كل التقاليد الشعبية المناهضة لتعليم المرأة آنذاك، النادي الأدبي بعرعر أطلق اسمها على مكتبة الطفل.

  1. 2. فاطمة قحاص – منطقة عسير

عملها: فنانة تشكيلية لفن القط بعسير، هندسة داخلية للديكور في البيوت القديمة، أشرفت على الكثير من الدورات التدريبية لفن القط، وزينت كثيرًا من المزارات السياحية في منطقة أبها وعسير برسوماتها التشكيلية.

  1. 3. غالية البقمي – حدود الحجاز ونجد

عملها: تولت الأمور القتالية في الحروب من إشراف وتوجيه ووضع الخطط الهجومية لأهل قبيلتها المحاربين، فازت بأكثر من معركة قال عنها الرحالة السويسري بوركهاردت “هذه السيدة الكبيرة كانت مشهورة بسداد الرأي والمعرفة الدقيقة بأمور القبائل المحيطة بها، فإن صوتها لم يكن مسموعًا في تلك المجالس فقط، وإنما كان هو المتبني بصفة عامة” ذُكر اسمها في المخطوطات التركية.

  1. 4. الأميرة نورة بنت عبدالرحمن – الرياض

عملها: أشرفت على تسيير أمور نساء العائلة، كان الملك عبدالعزيز يستعين بها كالسيدة الأولى فكانت تستقبل زائرات الرياض من الأجنبيات، وتأذن لهن بزيارة ورؤية معالم معينة فيها، اهتمت بالأطفال وحفظ القرآن كانت تتمتع بحملها عقول أربعين رجلا، نظرا لكفاءتها ورجاحة عقلها، كما تتمتع بحس سياسي، الأمر الذي جعل الملك يولي اهتماما كبيرا لأفكارها وآرائها السياسية.

  1. 5. جوزاء التمياط – حائل

عملها: توارث مشيخة التومان من شمر، حظيت جوزاء بمنزلة عالية عند سعود بن رشيد زوجها فكان يقبل مشورتها ويأخذ بآرائها، مقدرًا بذلك رجاحة عقلها وما كانت تتمتع به من حكمة لقد كانت جوزاء رغم كل الصعوبات التي شهدتها في حياتها، امرأة صابرة، مؤثرة في مجتمعها بما كانت تقدمه من أعمال الخير، فقد عرف عنها أنها كانت تسعى إلى إصلاح ذات البين، وعتق الرقاب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط