“الشؤون الإسلامية” تنفي عرض مسجد “الطاهرية” للبيع

“الشؤون الإسلامية” تنفي عرض مسجد “الطاهرية” للبيع

تم – متابعات : صرّحت “الشؤون الإسلامية” في منطقة جازان، بأنه لا صحة لما أشيع عن عرض فاعل خير لبيع مسجد إثر خلاف وقع بينه وبين مقاول في قرية الطاهرية داخل محافظة ضمد.

وأوضحت “الشؤون” في تصريحات صحافية، الاثنين، أن ما حدث خلاف بين المقاول وفاعل الخير الذي تكفل ببناء المسجد، وأنه لا صحة لما أشيع في مواقع التواصل الاجتماعي عن عرض المسجد للبيع من قبل فاعل الخير، بعد أن تعثر في إكمال سداد المقاول.

وأبرز المتحدث الرسمي باسم فرع “الشؤون الإسلامية” في جازان محمد الكريري، أن إدارته اطلعت على ما أشيع، وبدأت في التحقق من الحادثة، واتضح أن هناك خلافا بين المقاول وفاعل الخير في شأن إكمال مسجد الطاهرية، مؤكداً أن إدارته شكلت لجنة للوقوف ميدانياً، على وضع المسجد، كما تم استدعاء المقاول وأخذ تعهد عليه بإكمال المسجد في الوقت المحدد وفقاً للوائح والأنظمة، داعيا الجميع إلى عدم الانسياق خلف الشائعات التي يروجها من وصفهم بـ”ضعاف النفوس”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط