السند يؤكد عدم تمثيل مختطفيه للشعب المصري ويبدي اشتياقا شديدا للوطن

السند يؤكد عدم تمثيل مختطفيه للشعب المصري ويبدي اشتياقا شديدا للوطن

تم – القاهرة: صرّح رجل الأعمال المحرر حسن آل السند، بأن “الشرذمة” التي أقدمت على اختطافه لا تمثل على الإطلاق الشعب المصري وإنما تمثل نفسها فقط، معبرا في الوقت ذاته، عن اشتياقه الشديد للعودة إلى وطنه، مبرزا “أن مصر هي بلدي الثاني وسنواصل الاستثمار فيها”.

وأوضح السند الذي لا يزال في جمهورية مصر العربية، أن الحنين بعد الأزمة التي مر بها لأرض الوطن لا يوصف، مشددا في الوقت ذاته، على أن الشعب المصري شعب عزيز على قلبه ويقدر له وقفته معه في حادثة الاختطاف التي تعرض لها على مدى 11 يوما قضاها في الخطف عند الخاطفين المجرمين.

وأضاف: أن وقفة وتضامن الشعب السعودي معي بجميع أطيافه كان لها وقع كبير جداً في نفسي لن أنساه طيلة حياتي، إذ أنستني جميع همومي ومأساة الاختطاف الذي تعرضت لها، وأن فرحتي تكتمل بنسيم تراب الوطن، ورؤية الأحبة والأصدقاء”، مبرزا “أن ما فعلته الشرذمة من جريمة اختطاف لا تعبر عن الشعب المصري وطيبته، وأن ما جرى صفحة وانتهت، ولا نريد الخوض في تفاصيلها، وهناك أيدي أمينة في سفارة المملكة، ولدى الأجهزة الأمنية المصرية تتابع تداعياتها وتسعى إلى الكشف عن الجناة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط