زيت الخروع .. ما هي فوائده وأضراره؟

زيت الخروع .. ما هي فوائده وأضراره؟

تم – الرياض:تعد حشيشة السعال عشبة معمرة يصل ارتفاعها إلى 30 سم، ذات سوق مزهرة ولها حراشف أرجوانية Compositae من الفصيلة المركبة Tassilago وأزهار صفراء ذهبية وأوراقها قلبية الشكل تعرف علميًا باسمColtsfoot ، موطنها الأصلي أوروبا وشمال آسيا، وقد وطنت في أميركا الشمالية، وهي نبتة شائعة غالبًا ما توجد على جوانب الطرقات وفي الأراضي البور.

والجزء المستخدم من النبات هو الأوراق والأزهار، بحيث تجمع الأزهار في أواخر الشتاء، وأما الأوراق فتجمع في الصيف، وتحتوي حشيشة السعال على فلافونيدات ومواد هلامية، تتكون من متعددات السكريد. كما تحتوي على حموض العفص وقلويدات البيروليزيدين وفيتامين ج ومعدن الزنك.

استعملت حشيشة السعال منذ 2500 عام على الأقل، كدواء للسعال، وتدخن كوسيلة لتسهيل عملية التنفس. وقد أوصى بها دسقوريدس وهو طبيب إغريقي من القرن الميلادي الأول للسعال الجاف، وللذين لا يستطيعون التنفس إلا وقوفًا.

إن عشبة السعال عشبة مطرية ومقشعة للبلغم، ومن أشهر الأدوية الأوروبية لعلاج مشكلات الصدر، وفي أوروبا تفضل الأوراق على الأزهار، التي تحتوي على مقادير أكبر من قلويدات اليروليزيدين السامة، ولكن على العكس من ذلك فتفضل الأزهار في الصين على الأوراق. وتستخدم حشيشة السعال بشكل خاص للسعال التشنجي، كما أنها تستخدم ممزوجة مع مسحوق عرق السوس والزعتر الشائع والكرز البري.

“زيت الخروع”

يوجد نحو سبع عشرة عينة، بعضها شجيري معمر، والبعض الآخر شجري معمر، وهذه الأنواع تعطي بذورًا كبيرة، تحتوي نسبة كبيرة من الزيت الثابت يصل إلى 40% من وزن البذور، وهذا الزيت يستخدم في الأغراض الطبية، وقد يصل طول هذا النوع من الخروع إلى 13 مترًا تقريبًا. كما يوجد نوع آخر حولي صغير يعطي بذورًا صغيرة، ويعد هذا الصنف أصغر أنواع الخروع. يتراوح ارتفاعه ما بين 1-3 أمتار، ذو ساق خشبية مجوفة، يميل لونها إلى الرصاصي، وأوراقه مفصصة كبيرة، لها عنق طويل، والأزهار أسطوانية ذات لون أصفر، تتجمع على هيئة نورات في عثكول منتظم، الثمرة منشقة تحتوي ثلاث كرابل، بكل كربلة بذرة واحدة، البذور رمادية اللون، مزركشة بلون بني أو أحمر لامعة، قصرتها سهلة الكسر، وسرة البذرة بارزة ذات رأس مبيض، والموطن الأصلي للنبات: الهند والبرازيل والصين والاتحاد السوفيتي وتايلاند.

 

الاستعمالات

الاستعمالات الداخلية:

-يستعمل الزيت ملينًا ومدرًا للطمث وطاردًا للديدان.

-يستعمل مغلى الجذور لعلاج المغص المصحوب بانتفاخ، ولآلام الكلى والربو.

قشرة الجذر تعد مسهلة قوية.

-يستعمل الزيت لتسهيل عملية الولادة، حيث إنه يؤدي إلى حدوث حركات تقلصية لعضلة الرحم.

-يستخدم زيت الخروع بمعدل ملعقة صغيرة يوماً بعد الآكل، لحالات سوء الهضم، وإزالة عفونة المعدة والأمعاء، والإمساك، والبلغم.

-يستخدم مغلى أوراق وأزهار النبات بمعدل كوب واحد على الريق صباحاً، لتسكين آلام الروماتزم الحادة ووجع المفاصل وعسر البول.

 

الاستعمالات الخارجية

يستعمل الزيت لعلاج الأمراض الجلدية السطحية والشرجية.

-عصير الأوراق مسكن لالتهابات العين.

يستعمل في المراهم المستخدمة في الحروق والتقرحات وتليين البشرة كما يدخل في صناعة الكريمات التجميلية والصابون.

يستعمل الزيت دهانًا لإزالة البثور والبقع الجلدية والجرب بعد تنظيف أماكن الإصابة بالماء الدافئ والصابون. لإزالة الأورام والتهابات آلام الثدي يستخدم خليط من الخل وزيت الخروع دهانًا موضعيًا قبل النوم.

تستخدم الأوراق على هيئة ضمادات في اليوم الأول، ثم يستخدم الزيت دهانًا بعد ذلك لآلام الرأس والتهابات البرة. يستخدم الزيت دهانًا مرة واحدة في اليوم لعلاج القراع وضعف شعر الرأس واحمرار الجلد.

كما تجدر الإشارة إلى أن الخروع يستخدم في وصفات كثيرة في منطقة جازان، فهو يستخدم مسهلاً، وورقه نافع لمرض الجنان، حيث تسحق الأوراق وتوضع على رأس المريض مدة 40 يومًا. ويستخدم في علاج اللقوة، حيث يشرب الزيت كمسهل، ثم يدهن به المريض، ويتفوح بأفرع الأثل الغالية على النار، ويشمم قطرانه، ومضغ لبانًا.

ويعد الخروع آمن الاستعمال عندما يستخدم زيت الخروع داخليًا عن طريق الفم وعلى مدى قصير وغير آمن عندما يستخدم اكثر من 60 ملليلترًا في اليوم بالنسبة للكبار، وعندما يستخدم لأكثر من 8-10 أيام، وهو غير آمن للنساء الحوامل والمرضعات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط