“داعش” يضاعف الخناق على أهالي الفلوجة ويحصد أعمار امرأتين “انتحارا”

“داعش” يضاعف الخناق على أهالي الفلوجة ويحصد أعمار امرأتين “انتحارا”
ارشيف

تم – العراق: أقدمت امرأتين في جنوب مدينة الفلوجة، على الانتحار، عقب نشوب شجار بينهما وبين عناصر من تنظيم “داعش” الإرهابي.

وأكد مدير مركز شرطة عامرية الفلوجة في محافظة الأنبار المقدم عارف الجنابي، في تصريح صحافي: أن امرأتين من نساء قرية البوهوى (جنوب مدينة الفلوجة) أقدمتا على الانتحار، بعد رمي نفسيهما من أعلى أسطح منزليهما في القرية، مرجحا بأن أسباب الانتحار تعود إلى إجبار تنظيم “داعش” العائلات التي يحاصرها في قرية البوهوى؛ على الانسحاب معهم إلى داخل مركز مدينة الفلوجة لاستخدامهم كدروع بشرية.

وأوضح الجنابي: أن التنظيم الإرهابي نفذ، الاثنين، أيضا عملية اعتقالات واسعة طالت عشرات الشباب من أهالي قرية البوهوى ونقلهم إلى مدينة الفلوجة.

يذكر أن عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة الأنبار راجع بركات، كشف، عن نقل التنظيم مئات الأسر من قريتي البوهوى وحصي إلى داخل مركز الفلوجة؛ لاستخدامهم كدروع بشرية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط