“ديلي ميل”: ترامب مهووس بالنساء ومتملق لعصابات المافيا

“ديلي ميل”: ترامب مهووس بالنساء ومتملق لعصابات المافيا

تم – متابعات:أزاحت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، الستار عمّا وصفته بـ”حقائق مظلمة” في حياة المرشح الجمهوري المثير للجدل دونالد ترامب، وذكرت أن من بينها التحرش بملكات الجمال والهوس بالنساء والتملق لعصابات المافيا.

وتساءلت الصحيفة عما إذا كانت هذه الحقائق يمكن أن تقلب موازين استطلاعات الرئاسة الأميركية، خصوصًا في الأوساط النسائية والجمعيات المدافعة عن حقوق المرأة. ونشرت الصحيفة تقريرًا مفصلًا سردت فيه مسيرة حياة ترامب وركزت على البيئة الاجتماعية التي شكلت شخصيته، وتناولت علاقاته العاطفية، وأسهبت في شرح كيفية جمعه ثروته الطائلة بطرق وصفتها بالملتوية.

وأفصحت “الديلي ميل” أن المكان المفضل لترامب في أواخر السبعينات من القرن الماضي، كان “استوديو54″، وهو الملهى الليلي الأكثر شهرة في “مانهاتن” المعروف بنشاطات المال والمخدرات، وكان يجذب العديد من السياسيين ونجوم السينما ورجال العصابات، ومن بينهم ترامب الساعي وراء النساء والثراء الفاحش إبان مرحلة الشباب. وذكرت أن الملياردير المثير للجدل كان يردد دائمًا أنه كان يحب مراقبة عارضات الأزياء وهن ثملات خصوصا الشهيرات منهن.

وحسب الصحيفة فقد ادعى المرشح الجمهوري إقامة علاقات غير مشروعة مع كثير من النساء في تلك الفترة. ولم تستبعد أن هذا الرجل الثري الجشع يمكن أن يصبح رئيسًا لأميركًا وقائدًا عامًا للجيش والقوات المسلحة. ووصفت “الديلي ميل” تاريخ ترامب مع النساء بأنه أسوأ بكثير من تاريخه في تجميع ثروته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط