أمير نجران: ليترجل من منصبه كل من لا يرى نفسه أهلًا للمسؤولية

أمير نجران: ليترجل من منصبه كل من لا يرى نفسه أهلًا للمسؤولية

تم – نجران:أطلق أمير منطقة نجران جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، حملة “وطننا أمانة”، بمشاركة الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، والجهات الحكومية والأهلية في المنطقة، لتنفيذ برامج توعوية وتثقيفية لتعزيز ثقافة النزاهة ومكافحة الفساد، وشدد على ضرورة أن يترجل من منصبه كل من لا يرى نفسه أهلًا لتحمل المسؤولية.

وجاء إطلاق الحملة، صباح أمس، في قاعة الاجتماعات بديوان الإمارة، بحضور مدير عام المخالفات والقضايا، والمتحدث الرسمي باسم الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، عبدالرحمن بن أحمد العجلان، ومدير إدارة التوعية والإعلام بالهيئة، الدكتور موسى بن عيسى العويس.

وأشار أمير المنطقة إلى ما أعلنه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بخصوص أن من رأى شيئًا يضر بالمواطن، فأبوابه مفتوحة ومجالسه مفتوحة، وما أكد عليه من أنّ مكافحة الفساد من تعاليم الشريعة الإسلامية التي نطبقها في هذه البلاد.

وشدد الأمير جلوي بن عبدالعزيز على ضرورة قيام كل مسؤول بالواجبات التي عليه، لافتًا إلى أنه لو أخّل بواجب واحد فهو في حكم “الخائن” لوطنه، ولا يستحق أن يتولى مصالح المواطنين.

وقال “من أوّل الواجبات التي علينا، الحفاظ على مكتسبات الوطن ومقدراته، وصون المال العام، فنحن جميعًا في موقع المسؤولية أمام الله تعالى، ثم أمام ولاة أمرنا، وأمام كل مواطن كريم، وقد مُنحنا الثقة لتولي هذه المناصب لتحقيق تطلعات قيادتنا الحكيمة تجاه الوطن وهذا المواطن”.

وأضاف “من يرى أنه قادرًا لهذه المسؤولية فليجتهد ويعمل بكل صدق وإخلاص، ومن يرى غير ذلك فليترجّل من موقعه، ويدع المكان لـمن هو كفؤًا وجديرًا به”.

وأكّد أمير نجران أهمية دور المواطن في تحقيق النزاهة والقضاء على الفساد، قائلًا “قبل أن نُطلق هذه الحملة، فإنني أعيّن المواطن أولاً رقيبًا عليّ وعليكم، وأطلب من الجميع أن يزودونني بما يلاحظونه في المنطقة، سواء على المسؤولين أو عموم الموظفين أو حتى المقاولين، فلنعمل بيد واحدة لتحقيق هذا الهدف، ولنجعل من المنطقة بيئة مثالية، تتسم بالنزاهة والعدالة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط