#العمل تعتزم توطين الإيواء الفندقي والصحة والطاقة مطلع 2017

#العمل تعتزم توطين الإيواء الفندقي والصحة والطاقة مطلع 2017
تم – الرياض:تعتزم وزارة العمل والشؤون الاجتماعية، توطين 3 قطاعات حيوية هي الإيواء الفندقي والصحة والطاقة اعتبارا من 2017، وذلك وفقا لما كشفته أخيرا ورقة عمل تم تقديمها خلال ملتقى شباب الأعمال الذي تنظمه الغرفة التجارية بالرياض هذا العام تحت عنوان “الريادة واستثمار الشباب في ظل رؤية المملكة 2030”.
وأفادت مصادر صحافية، بأن ورقة العمل أوضحت أن توطين قطاع الإيواء الفندقي ستبدأ أولى مراحله في يناير 2017 حتى يصل إلى نسبة 100% عام 2022، فيما سيبدأ توطين قطاعي الصحة والطاقة منتصف 2017، لافتة إلى أن الورقة أكدت ضرورة التركيز على الدعم الفني والمالي لإدارة ملف التوطين خلال الفترة المقبلة، من خلال التنسيق بين الجهات المعنية لبناء برامج توطين محلية فعالة وتوفير قاعدة بيانات حديثة لهذه البرامج مع الحرص على نشر وتدوير تجارب التوطين الناجحة على المناطق كافة وإيجاد المنافسة بين برامج التوطين على مستوى المملكة واستحداث جائزة للتميز لأفضل برنامج للتوطين على مستوى المناطق وفق مؤشرات محددة.
من جانبه قال أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز خلال حفل افتتاح الملتقى، إن البلدان تنهض بشبابها وتستمد التمكين من طاقاتهم، وأؤكد لكم أن الحكومة السعودية لن تدخر جهدا بأي دعم أو مساندة لاستثمار طاقات الشباب وتوظيف قدراتهم وإتاحة المجال أمامهم للتفاعل الحي مع تقنيات وعلوم العصر وصقل قدراتهم ومواهبهم بالتجارب والخبرات المميزة من أجل دفع مسيرة إسهامهم وعطائهم لإعلاء بنيان الوطن وتقوية صرح نهضته.
فيما أوضح عضو مجلس إدارة غرفة الرياض ورئيس لجنة شباب الأعمال علي العثيم خلال كلمته، أن ملتقى ومعرض شباب الأعمال حظي بدعم ورعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حينما كان أميرا للرياض، ما أعطى دفعة وانطلاقة قوية للملتقى، وألقى الضوء بدوره على طموحات وتطلعات شباب وشابات الأعمال، مؤكدا أن اللجنة المنظمة للملتقى حرصت على الارتقاء بالمحتوى المعرفي الثري والمتنوع له من خلال الجلسات وورش العمل المتخصصة في تعزيز بناء المهارات الريادية لشباب وشابات الأعمال بالتعاون مع الشريك المعرفي للملتقى شركة مكنزي آند كومباني، والشريك الاستراتيجي مركز الملك سلمان للشباب، كما حرصت على إتاحة الفرصة لمشاركة ما يقرب من مائة شاب وشابه من السعوديين من أصحاب المشاريع الناشئة، لتمكينهم من اكتشاف أسواقهم وتعزيز نفاذهم إليها. وقال لقد سعت لجنة شباب الأعمال منذ تأسيسها ولا تزال إلى تهيئة وتمكين شباب وشابات الأعمال وصقل مهاراتهم وخبراتهم وإطلاق طاقتهم الإبداعية من أجل بناء جيل من شباب وشابات الأعمال قادر على قيادة دفة النشاط الاقتصادي بالمملكة ودفع مسيرة البناء والتنمية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط