ميليشيات “الحوثي وصالح” تحول صنعاء لثكنة عسكرية

ميليشيات “الحوثي وصالح” تحول صنعاء لثكنة عسكرية

تم – صنعاء

حولت ميليشيات الحوثيين الانقلابية وحليفها المخلوع علي عبدالله صالح، العاصمة صنعاء إلى ثكنة العسكرية، بفرض إجراءات عسكرية مشددة على حركة المواطنين، وانتشار مراكز التفتيش في معظم الشوارع والمرافق، مما جعل الحركة في غاية الصعوبة.

وقال المركز الإعلامي للمقاومة في بيان حصلت “تم” على نسخة عنه، إن ميليشيات الحوثييين فرضت حالة من الاستنفار العسكري في صنعاء، عبر نشر عشرات نقاط التفتيش في شوارع المدينة على مسافات متقاربة، ومن جميع فصائل الأجهزة الأمنية الموالية للميليشيا، والتي قامت بعمليات تفتيش دقيقة للمركبات.

وأكد المركز أن الجماعة الانقلابية دفعت بتعزيزات ضخمة، من بينها مدرعات ودبابات وأطقم عسكرية إلى منطقة الرجم بمحافظة المحويت، شمال غرب العاصمة، التي تشهد اضطرابات للمرة الأولى ضد الميليشيا.

وتعدّ جبهة المحويت جبهة مهمة يتم التحرك في إطارها، بحيث أصبحت جهات العاصمة الأربع، تشهد تحركات للمقاومة والجيش والقبائل الموالية للشرعية، مما يعد ضغطا كبيرا على الانقلابيين الذين قاموا أيضا بتعزيز جبهاتهم في تلك المناطق بمختلف أنواع الأسلحة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط