أهالي بني حسن وقلوة يناشدون لإنهاء مشروع عقبة قلوة المتعثر

أهالي بني حسن وقلوة يناشدون لإنهاء مشروع عقبة قلوة المتعثر

تم – جدة : طالب أهالي محافظتي بني حسن وقلوة، مجددًا، وزير النقل الجديد سليمان بن عبدالله الحمدان، بالإسراع في إنهاء مشروع عقبة قلوة المتعثر منذ عقود، لافتين إلى أنه رغم تعاقب 4 وزراء على النقل إلا أن العقبة ظلت متعثرة، معربين عن أملهم في إنهاء معاناتهم المزمنة مع هذه العقبة على يد الوزير الجديد، نظرًا لشدة انحدارها وإغلاقها خلال وقت هطول الأمطار التي سببت أضرارًا كثيرة في العقبة.

وأشار الأهالي إلى أن العقبة تخدم أكثر من 400 قرية وهجرة، وتصل ما بين السراة وتهامة، وتتمثل معاناتهم في كثرة الانهيارات خلال وقت هطول الأمطار.

وأوضح المواطن صالح العويفي أن العقبة تعدّ مشروعًا متعثرًا منذ فترة طويلة، إذ يعاني الأهالي عند إغلاق العقبة وقت هطول الأمطار، الأمر الذي يضاعف من معاناتهم، حيث ينقطع أبناؤهم عن المدارس والجامعات، كما ينقطع الموظفون عن أعمالهم، محملًا الطرق المسؤولية ذلك.

وقال المواطن سعيد الزهراني “هناك مشكلة لا نعلمها تعيق إنجاز مشروع العقبة الذي أطلقت عليه تسميات عدة دون أن يتم إكماله في النهاية، ونناشد المسؤولين بوزارة النقل بإعادة النظر في هذه العقبة، وحبذا لو أعيد النظر في دراسة وتنفيذ النفق المقترح بين عقبتي الباحة وقلوة من أسفل، وسوف يختصر المسافة ويقلل التكلفة”.

وقال عبدالرحمن الزهراني “إن عقبة طريق الملك خالد (قلوة) أحد أهم المشروعات، التي تربط المحافظة بالباحة، حيث استبشر الأهالي بفتحها قبل عدة سنوات، ولكن للأسف جاء مشروع توسعة وتطوير العقبة ثم تعثره لعدة أسباب، ما أدى إلى توقفه وسبب للأهالي الكثير من المشكلات، حيث كانت العقبة تصل المحافظة بالمستشفى المرجعي بمنطقة الباحة، وبعد تعطله أصبح الأهالي يقطعون مسافات أطول وأبعد وأكثر مشقة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط