الملكة إليزابيث: المسؤولون الصينيون كانوا “وقحين” في تعاملهم مع سفيرتنا

الملكة إليزابيث: المسؤولون الصينيون كانوا “وقحين” في تعاملهم مع سفيرتنا

تم – لندن

وجهت ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، اتهامها للمسؤولين الصينيين بأنهم كانوا “وقحين” في تعاملهم مع السفيرة البريطانية لدى الصين، خلال زيارة رسمية للرئيس الصيني شي جين بينغ العام الماضي.

وسجَّلت ملاحظة الملكة عن غير قصد لدى حديثها مع ضابطة شرطة في حفل حديقة القصر، أمس، في مقر الملكة الرسمي بلندن، كما سجّلت أيضًا تعليقات “غير مناسبة” لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، خلال الحفل ذاته يتهم فيها نيجيريا وأفغانستان بأنهما من أكثر بلدان العالم فسادًا.

وردَّ البلدان بشكل رسمي على ملاحظات كاميرون منتقدين تصرفه.

وذكرت مصادر صحافية صينية، الخميس، أن العلاقات مع بريطانيا لن تتأثر بتعليق أدلت به الملكة إليزابيث، وصفت فيه مسؤولين صينيين، بأنهم “في غاية الفظاظة”، وألقت الصحيفة باللوم على “همج” الإعلام الغربي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط