منشقون عن “حزب الله”: عشرات الجثث الأفغانية مهملة مستشفيات دمشق

منشقون عن “حزب الله”: عشرات الجثث الأفغانية مهملة مستشفيات دمشق

تم – متابعات

أعلن منشقون عن تنظيم “حزب الله” الإرهابي، الموالي لإيران، أن عشرات الجثث والجرحى لمقاتلين أفغان تقبع في مستشفيات مدينتي دمشق والحسكة السوريتين منذ أسابيع، في ظل لامبالاة الحزب اللبناني وإيران بإعادة جثث القتلى إلى بلدها أو علاج الجرحى.

ووصف المنشقون ما فعلته إيران وحزب الله بتركهما الجثث للتعفن، بأنه بمثابة “بيع للقتلى بأبخس الأثمان”.

أضاف المنشقون أن أغلبية الجثث تعرضت للتعفن، نتيجة الخدمات السيئة من ماء وكهرباء وعدم توافر أجهزة متطورة في المستشفيات السورية وعدم اهتمام الطاقم الطبي، وسط معارك شرسة بين النظام السوري والمعارضة كانت المستشفيات من أبرز أهدافها.

ونقلت مصادر عن تقارير عسكرية تابعة لكتائب المعارضة السورية مثل “جيش الإسلام”، أن سبب لامبالاة النظام الإيراني وحزب الله بمقاتليهم الأفغان، يرجع إلى تقهقر ما يُعرف باسم “لواء فاطميون” في مناطق دمشق وحمص، بعد الخسائر الأخيرة التي مُنيت بها أغلبية الفصائل الشيعية في حلب، ثاني أكبر المدن السورية.

ونشر منشقون عن “حزب الله” تغريدات على مواقع التواصل الاجتماعي تشير إلى رفض إيران استقبال الأفغان، بحجة “عدم نفعهم”، حيث كتب أحدهم: “أين الإعلام العربي والعالمي من تعفن جثث الأفغان بمشافي الحسكة لمدة أسابيع دون أن تطالب بهم إيران أو تسال عنهم؟”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط