15 ألف ريال تنقل مريضًا من مستشفى ضمد للشرطة

15 ألف ريال تنقل مريضًا من مستشفى ضمد للشرطة

تم – ضمد

لم يتوقع المقيم اليمني عبداللطيف أحمد الغرباني “18 عاما” أن ينتهي به المطاف من رحلته العلاجية في مستشفى محافظة ضمد إلى خلف القضبان في شرطة المحافظة، على خلفية عدم تسديده فاتورة العلاج، والتي بلغت 15 ألف ريال.

 

وقال الغرباني في تصريحات صحافية “دخلت مستشفى ضمد للعلاج، بعد إصابتي بكسر في قدمي، وتم تنويمي شهرا، ورغم اتفاقي مع المستشفى على دفع 500 ريال مقابل تنويمي”.

 

وأضاف “فوجئت بالمبلغ المطلوب، وهو 15 ألف ريال، وهو مبلغ كبير جدًا، ولا أستطيع دفعه، فأبلغت المستشفى الشرطة، وفي المحضر ذكرت أنه ليس باستطاعتي إحضار كفيل للتسديد”

 

وأدى إيقاف المقيم في سجن محافظة ضمد لليوم الثالث على التوالي، إلى مراسلات بين المستشفى والشرطة والمحكمة وجمعية البر وجمعية إحسان بضمد، لإنهاء المشكلة في أقرب وقت.

 

وأوضح مدير مستشفى محافظة ضمد علي حسن حواس، في خطابه للشرطة إن “المريض تم إدخاله إلى المستشفى تحت نظام العلاج بأجر، ولكنه عند تماثله للشفاء رفض دفع المبلغ المستحق عليه والبالغ 15 ألف ريال، متحديا بذلك جميع الأنظمة”.

 

وأكد مدير شرطة ضمد الرائد هادي الخبراني، إحالة خطاب مدير مستشفى ضمد بشأن عدم قدرة المريض المقيم دفع تكاليف المستشفى، إلى رئيس المحكمة العامة في المحافظة، وذلك للاطلاع والتوجيه بما يراه مناسبا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط