مواطنون يطالبون الربيعة بإنشاء عيادات للأمراض النادرة والمزمنة

مواطنون يطالبون الربيعة بإنشاء عيادات للأمراض النادرة والمزمنة

 

تم – الرياض:أقل من عام مر على إعلان وزير الصحة السابق المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح إطلاق منظومة “التميز المستدام” لبناء القدرات المؤسسية، وهي “مثلث الموارد البشرية، والتطوير التقني، والابتكار”، وتأكيده على حاجة المؤسسات الحكومية والخاصة لمضاعفة الاستثمار في هذا المثلث، إذ لا تزال المملكة وحسب تقرير التنافسية العالمي تحتل المرتبة 60 من بين 144 دولة من حيث تدريب الموظفين، و38 من حيث توفر آخر المستجدات التقنية، و44 من حيث براءات الاختراع.

وطالب عدد من المواطنين، الوزير الجديد للصحة الدكتور توفيق الربيعة، بإنشاء عيادات متخصصة في الأمراض الوبائية والمزمنة، وتسريع وتيرة العمل في إنشاء المشاريع الصحية وتطوير المراكز الصحية وإقرار نظام التأمين الصحي للمواطنين، في ظل توقعات أن تحظى قرارات الوزير السابق باهتمام الدكتور الربيعة الذي جاء بحصيلة نجاحات حققها في وزارته السابقة (التجارة والصناعة)، فرغم أن القطاع الصحي يواجه تحديات كبيرة إلا أنه يمتلك العديد من المزايا التي تكفل له النجاح والريادة العالمية، إذ أن هذا القطاع يضم منظومة مدن طبية، ومئات المستشفيات ومراكز الرعاية الأولية في مختلف المدن والقرى، والوزارة معنية بتعزيز منظومة الجودة للخدمات الصحية، خصوصًا ما يتعلق بمراكز الرعاية الصحية الأولية لتخفيف العبء على المستشفيات الكبيرة في مناطق ومحافظات المملكة.

وطالب المواطن طاهر بن محمد، الوزير الجديد بالاهتمام بالمراكز الصحية، وإنشاء مستشفيات ذات سعة عالية في المدن الكبيرة، والاستعجال بإقرار نظام التأمين الصحي للمواطنين، وإنشاء مراكز متخصصة للعدوى والأمراض الوبائية التي تنتشر بين الحين والآخر مخلفة أعدادًا من المرضى والمتوفين بسببها.

من جهته أكد المواطن سلمان البراهيم على ضرورة تسريع وتيرة العمل في المشاريع الحكومية الصحية للانتهاء منها سريعًا، مطالبًا بوضع آلية للمقاولين لسرعة الإنجاز، مستشهدًا بمستشفى الخبر الحكومي الجديد الذي مضى عليه أعوام عدة ولم ينته.

واقترح كل من عبدالله الهويدي، تركي البلاهدي وعبدالرحمن الصياد إنشاء عيادات متخصصة في الأمراض الوبائية والنادرة، وأخرى للأمراض المزمنة، مثل السكري والضغط والصرع، في جميع المناطق، وتنظيم دورات تدريبية مكثفة للأطباء المتخصصين في الأطفال والباطنية وطب الأسرة والمجتمع، وتوفير أحدث المعدات الطبية على مستوى العالم لمواكبة أحدث المستجدات في التشخيص والعلاج والجراحة.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط