الأجهزة الأمنية تكثف جهودها للقبض على الإخوة الصيعري والشهري

الأجهزة الأمنية تكثف جهودها للقبض على الإخوة الصيعري والشهري
تم – الرياض : تكثف الأجهزة الأمنية خلال الفترة الراهنة، جهودها للقبض على المطلوبين الأشقاء، طايع سالم يسلم الصيعري، ومطيع سالم يسلم الصيعري، وماجد زايد عبدالرحمن البكري الشهري، وعبدالله زايد عبدالرحمن البكري الشهري، المتهمين بتخطيط وتنفيذ التفجير الانتحاري في مسجد قوات الطوارئ بعسير، والذي أسفر عن استشهاد 11 من رجال الأمن، وأربعة من العاملين في الموقع من الجنسية البنغلادشية، وإصابة 33 آخرين.
وأفادت مصادر صحافية، بأن وزارة الداخلية حذرت من التعامل مع المطلوبين أو تقديم الخدمات لهم، تفادياً لأية مساءلة نظامية، لافتة إلى أن الإخوة الصيعري والشهري هم أخر المطلوبين ضمن قائمة المتهمين في تفجير مسجد قوات الطوارئ بعسير وعددهم تسعة متهمين، وذلك إثر مقتل أربعة منهم في عمليتين أمنيتين متتاليتين، وتوقيف الخامس.
وأضافت المطلوب عبدالله الشهري، الذي يحمل الرقم أربعة في القائمة المعلن عنها في فبراير الماضي، هو شقيق المطلوب الآخر ماجد الشهري، ولا يزال الاثنان متواريين عن الأنظار، وكان الثاني طياراً حاصلاً على شهادة في الطيران المدني، وسبق أن تم توقيفه لدى أجهزة الأمن السعودية، وقضى حكماً بالسجن، إثر إدانته من المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض، وصدر بحقه حكم بسجنه أربعة أعوام وستة أشهر، وتم إطلاق سراحه في ذي القعدة 1435هـ، موضحة أن وزارة الداخلية رصدت مكافأة قدرها مليون ريال للإبلاغ عن الأخوين الشهري.
وتابعت بالنسبة للشقيقين الآخرين «طايع ومطيع الصيعري»، فبحسب مصادر فإن «طايع» كان مبتعثاً لدراسة الهندسة الكهربائية في نيوزيلندا، وعُرف بتفوقه الدراسي، إلا أنه قبل نحو عامين ونصف، أبلغ أسرته بانضمامه إلى صفوف التنظيم الإرهابي «داعش» في سوريا، وارتباطه بزوجة وطفل في مناطق الصراع، أما «مطيع»، الذي يحمل الرقم تسعة في القائمة، فدرس في معهد تقني بمدينة الدمام، ومنذ فترة هرب إلى اليمن وانضم إلى صفوف الإرهاب هناك.
يذكر أن وزارة الداخلية أطاحت بثلاثة من أفراد قائمة المتهمين بالتخطيط والتنفيذ للتفجير الانتحاري، الذي طاول مسجد قوات الطوارئ بعسير، ثم لقي أربعة منهم مصرعهم خلال عمليات دهم، بادروا فيها بإطلاق النار، ولقي المطلوب عبدالعزيز أحمد محمد البكري الشهري، قبل أيام، في وادي نعمان بمنطقة مكة المكرمة، وهم: سعيد عايض سعيد آل دعير الشهراني (زعيم الخلية)، والمطلوب محمد سليمان الصقري العنزي، وكذلك المطلوب عادل عبدالله إبراهيم المجماج.  

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط