“الكمبيوتر” و”السيارة” وراء آلام الظهر والأطباء ينصحون بجراحات “المناظير”

“الكمبيوتر” و”السيارة” وراء آلام الظهر والأطباء ينصحون بجراحات “المناظير”
تم – الرياض : تعتبر آلام الظهر من أكثر آلام العظام شيوعاً بين مختلف الفئات العمرية، وذلك نتيجة لتغيرات فرضتها التكنولوجيا الحديثة على نمط الحياة اليومي للملايين حول العالم، إذ تشير الدراسات الحديثة إلى أن الجلوس لساعات طويلة أمام أجهزة الكمبيوتر وقيادة السيارات من أبرز مسببات آلام الظهر.
 ويحذر أطباء العظام من الجلوس طويلا على المكاتب بطريقة غير سليمة تضر بفقرات العمود الفقري، إذ أنه مع مرور الوقت تتسبب الوضعية غير السليمة في الجلوس أو النوم في تلف فقرات العمود الفقري بصورة تتطلب التدخل الجراحي العاجل، وهنا تجدر الإشارة إلى أن جراحات العمود الفقري تنقسم إلى نوعين رئيسين هما الجراحات المفتوحة وجراحات المناظير.
وتفيد دراسات علمية بأن التدخل الجراحي بالمنظار يساعد أكثر من الجراحة التقليدية في حل المشكلة مع حماية العضلات والأنسجة، كما يتميز بمشاكل أقل في فترة ما بعد الجراحة، كما أنه أقل في استخدام أدوية مقاومة للألم، والخروج من المستشفى سريعاً، كما يتطلب حاجة أقل لإعادة التأهيل ما بعد الجراحة، إضافة إلى أنه أقل في الأضرار الجانبية والعمليات الجراحية اللاحقة، ويتميز بأن المريض يعود سريعاً إلى العمل والأنشطة اليومية العادية، وغالبا لا تترك جراحات المناظير أثارا ظاهريا على الجلد مقارنة بالجراحات التقليدية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط