طهران تعتزم إرسال 100 ضابط جديد من “الحرس الثوري” إلى سوريا والعراق 

طهران تعتزم إرسال 100 ضابط جديد من “الحرس الثوري” إلى سوريا والعراق 

 

تم – طهران : تعتزم جامعة “الإمام الحسين” العسكرية في طهران، إرسال 100 ضابط من قوات الحرس الثوري الإيراني إلى سوريا والعراق.

وقال رئيس الجامعة العميد مرتضى صفاري، في تصريح صحافي السبت، إن المهام الرئيسة لهؤلاء الضباط ستكون قيادة قوات الحرس الموجودة في سوريا والعراق، أو تدريب المليشيات الموالية للنظام السوري في مناطق الصراع.

إلى ذلك أعلن الموفد الرسمي للتلفزيون الرسمي الإيراني حسين شمشادي، عن مقتل عنصرين من قوات الحرس الثوري الإيراني في سوريا، وهم سيد طار حسيني ومحمد معيني زادة.

وأكدت مصادر صحافية، أن استنزاف عناصر وقادة الحرس الثوري الإيراني في سوريا دفع المؤسسات الأكاديمية العسكرية الإيرانية، مثل جامعة “الإمام الحسين”، وهي أكبر جامعة عسكرية في إيران، إلى التدخل والتحرك بشكل عاجل، لإيجاد حل للفشل العسكري الذي تواجهه إيران في معارك حلب.

وأفادت المصادر بأن كبار القادة العسكريين من قوات الحرس الثوري الإيراني، يتنصلون من الذهاب إلى سوريا، لهذا أصبحت أغلب العناصر العسكرية التي يتم إرسالها من إيران للمشاركة في معارك سوريا من قوات التعبئة، المعروفة بـ”الباسيج”، أو من اللاجئين الأفغان في إيران أو الباكستانيون، وذلك نظرا لسقوط العديد من جنرالات الحرس الثوري في سوريا وتحديدا في حلب.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط