وحدات القوات البحرية السعودية تنضم لتمرين (EFES 2016) بتركيا

وحدات القوات البحرية السعودية تنضم لتمرين (EFES 2016) بتركيا

تم – أنقرة

وصلت وحدات من القوات البحرية الملكية السعودية إلى مدينتي أنفرة وأزمير التركتين للمشاركة في تمرين(EFES 2016) بحسب مصادر إعلامية.

وكان في استقبال القوات المشاركة بمدينة أنقرة الملحق العسكري السعودي العميد البحري الركن خالد بن حسين العساف وعدد من الضباط المشاركين، فيما كان في استقبال القوات المشاركة في مدينة أزمير قائد التمرين علي بن محمد الشهري وضباط القيادة وهيئة أركان التمرين.

وأوضح قائد التمرين العقيد البحري علي بن محمد الشهري، أن تمرين (EFES 2016) تمرين ميداني متعدد الجنسيات يقام على أراضي جمهورية تركيا، وبقيادتها ويعـد أحـد أكبر التمارين العسكرية في العالم من حيث عدد القوات المشاركة واتساع مسرح الحرب للتمرين بين مدينتي أنقره وأزمير، مشيرًا إلى أنه يشارك في التمرين عدد من الدول من ضمنها المملكة العربية السعودية ممثلة في القوات المسلحة بقواتها البرية والبحرية.

وبين أن التمرين يهدف إلى الأمن والاستقرار الدولي، وتضامن الدول المشتركة، والاستعداد لمواجهة التنظيمات الإرهابية وإبراز القدرات ورفع الكفاءة العالية، وتعزيز التعاون وتوثيق التفاهم العسكري، وتنفيذ المهام المختلطة في بيئة متعددة الجنسيات، إلى جانب تنفيذ مخطط التحميل والنقل الاستراتيجي للقوات من مناطق تمركزها.

وأشار إلى أنه تم تحقيق الهدف من خلال نقل القوات المشاركة من مناطق في المملكة إلى مدينتي أنقرة وأزمير، وذلك في ظل تنامي التهديدات الإرهابية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط