حي #النخيل في #بريدة يقاوم العطش في صحراء قاحلة

حي #النخيل في #بريدة يقاوم العطش في صحراء قاحلة

تم – بريدة

يشتكي حي النخيل الاستثماري في شرق بريدة، من الطبيعة الصحراوية التي طغت عليه وأنهكته بفعل الجفاف الشديد وانتشار قطعان الإبل فيه بحرية دون رادع.

وأكد مواطنون في بريدة، أن حي النخيل يشتكي من الجفاف والكهرباء الضعيفة، فضلًا عن تهالك الشارع الفاصل بينهم وبين حي النقيب، مستغربين من غياب الخدمات التنموية عن المخطط على رغم قربه من الطريق الدائري الشرقي لمدينة بريدة.

وطالب الأهالي، البلدية النظر إلى معاناتهم في النخيل وتزويدهم بالمشاريع التنموية المهمة، موضحين أن الحي تقطنه أسر كثيرة، إضافة إلى أنه استثماري يحتوي على كثير من الشاليهات والاستراحات التي يتدفق إليه المواطنون في الإجازات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط