هيئة “مدن” الصناعية تواجه 5 تحديات ظهرت في 2015

هيئة “مدن” الصناعية تواجه 5 تحديات ظهرت في 2015

تم – الرياض

بيّنت الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية “مدن”، وجود 5 تحديات ظهرت في العام الماضي 2015، تواجهها حاليا، تكمن في تردد دخول المستثمرين بمرحلة الإنتاج بسبب انخفاض أسعار البترول الحادة، وكذلك بعض المواد الصناعية مثل حديد التسليح وغيره، ووجود تفاوت في تثمين نزع الملكيات، ومخاطر السيولة، وارتفاع أسعار الخدمات اللوجستية، وعدم تملك الأراضي الصناعية، في اعتراف صريح لجهاز حكومي.

ودعت هيئة “مدن” في تقرير إلى تحفيز المنشآت الكبرى لتوطين مشترياتها والشراء من المحتوى المحلي ودعم المنتجات السعودية، حيث سيكون هناك سوق أفضل وأقرب للمستثمرين الصناعيين كحل لهذا التحدي.

اعتبرت أن التحدي الثاني يتمثل في نزع الملكيات، وذلك لارتفاع التكاليف على الدولة بسبب إجراء التثمين والتفاوت بين تقدير اللجان المعنية بالتثمين.

واقترحت لمجابهة هذا التحدي تثمين الأراضي إلكترونيا بالتعاون مع الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين “تقييم”، نظرا لتوفر المعلومات بقيم الأراضي، فضلا عن مراجعة نظام نزع ملكية العقارات للمنفعة العامة وإجراء التعديلات على النظام، فضلا عن إضافة مادة لنظام نزع الملكية كمقترح، والذي يناقش في هيئة الخبراء بمجلس الوزراء يسمح للجهة تعويض المنزوع عقاره بعقار عيني توازي قيمته قيمة العقار دون الحاجة لأن تكون هناك اعتمادات للنزع في الميزانية.

على الصعيد الصناعي، شكلت تكلفة الخدمات اللوجستية من تخزين ونقل وتصدير واستيراد هي الأخرى عالية نسبيا التحدي الثالث، إضافة إلى بعض التحديات الخاصة بإجراءات الاستيراد والتصدير عبر الموانئ السعودية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط