وحدة بخارية بتقنية “فوق الحرجة” ضمن محطة كهرباء جنوب جدة

وحدة بخارية بتقنية “فوق الحرجة” ضمن محطة كهرباء جنوب جدة

تم – الرياض

نجحت الشركة السعودية للكهرباء اليوم الثلاثاء، في تشغيل وربط الوحدة البخارية الأولى بالشبكة الكهربائية ضمن مشروع إنشاء “محطة توليد جنوب جدة” بطاقة إنتاجية تصل الى 660 ميغاوات، وهي جزء من الطاقة الإجمالية للمشروع التي تصل إلى 2640 ميغاوات، والذي يعمل للمرة الأولى بتقنية “فوق الحرجة” لتشغيل غلايات المحطة الأربع.

وعد الرئيس التنفيذي للشركة زياد الشيحة المشروع “واحدًا من أضخم مشاريع الشركة، ليس فقط في مجال دعم موثوقية الشبكة في القطاع الغربي، بل بما يملكه من إمكانات لوجستية هائلة تتمثل في إنشاء رصيف بحري بطول 3.3 كيلومتر داخل البحر، ليتمكن من استقبال سفينتين محملتين بالوقود الثقيل في الوقت نفسه، إضافة إلى محطة لتحلية المياه، وسبعة خزانات لأنواع المياه المختلفة”.

وبين الشيحة أن كلفة المشروع تصل إلى 11.9 مليار ريال، ويشمل أربع وحدات بخارية تنتج 723 ميغاوات للوحدة الواحدة، ومحطة تحويل رئيسة 380 كيلوفولت، مشيرًا إلى أنه بعد اكتمال المشروع سيصبح إجمالي إنتاج مشروع محطة توليد جنوب جدة 2640 ميغاوات. ويتكون المشروع من ستة خزانات للوقود الثقيل، سعة الواحد منها 120 ألف متر مكعب، وخزانين للوقود الخفيف.

وحول الاستعدادات البيئية للمشروع والذي يقع على شاطئ البحر، أفاد الشيحة بأن “السعودية للكهرباء” استثمرت ملايين الريالات لإنشاء أنظمة بيئية عالمية تهدف إلى المحافظة على البيئة البحرية المحيطة في المحطة؛ مثل نظام نزع غازات الكبريت، ونزع أكاسيد النيتروجين، ونزع الرماد الكربوني.

إلى ذلك، نجحت “السعودية للكهرباء” في تشغيل وربط وإدخال ست وحدات بخارية في الشبكة الكهربائية بمشروع تحويل المحطة العاشرة من الدورة البسيطة إلى المركبة في الرياض، بطاقة إنتاجية تصل إلى 770 ميغاوات لدعم الشبكة الكهربائية خلال صيف العام 2016، من أصل عشر وحدات بخارية.

ويبلغ مجموع الغلايات 40 غلاية بخارية تعمل على غازات العادم الناتجة من وحدة التوليد الغازية بدرجة حرارة 549 درجة مئوية، ليتم غلي الماء فيها وتحويله إلى البخار المحمص. ويحوي المشروع أيضًا محطة معالجة، لإنتاج المياه منزوعة المعادن وتخزينها في خزانين، سعة كل منها 4061 مترًا مكعبًا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط